المسؤولية الاجتماعية

معا يمكننا أن نفعل أكثر

"نعتقد أن أي شخص يمكن أن يحدث فرقا في حياة أناس حالفهم الحظ أقل منه، كبشر، لدينا هبة الرحمة والكرم - كل ما يتعين علينا القيام به هو استخدامهم."

أندري داشين

مالك علامة الباري التجارية

شارك أندري داشين في العمل الخيري منذ عام 2000. وأسس صندوق الباري الخيري عام 2005، والذي يقدم الدعم للأطفال المحتاجين في روسيا.

في عام 2014، تم تأسيس مؤسسة داشين ويوليا الخيرية في قبرص.

شارك أندري داشين في العمل الخيري منذ عام 2000. وأسس صندوق الباري الخيري عام 2005، والذي يقدم الدعم للأطفال المحتاجين في روسيا.

في عام 2014، تم تأسيس مؤسسة داشين ويوليا الخيرية في قبرص.

توفر مبادراتنا الخيرية الدعم إلى:

  • steps

    المؤسسات التعليمية والثقافية والطبية.

  • steps

    المحتاجين، بما في ذلك الأسر الكبيرة والأشخاص الاحتياجات الخاصة.

  • steps

    الأطفال اليتامى والأسر الحاضنة.

صندوق الباري الخيري

تم تأسيس صندوق الباري الخيري بهدف توفير الفرصة للأطفال للنمو إلى أقصى إمكاناتهم، بغض النظر عن خلفيتهم الاجتماعية والاقتصادية، أو وضعهم العائلي، أو إعاقتهم الجسدية والعقلية.
مع التركيز بشكل خاص على توفير الدعم للأطفال المصابين بأمراض مزمنة، وكذلك الأطفال الأيتام والأسر الحاضنة، دفع الصندوق حتى الآن تكاليف العلاج الطبي وإعادة التأهيل لأكثر من 400 طفل وقدم المساعدة لأكثر من 4,000 أسرة فقيرة.
يمتلك الصندوق أكثر من 10 برامج دعم اجتماعي مستمرة يتم تقديم هذا الدعم من خلالها، وقد تم عقد أكثر من 300 فعّالية مختلفة وجمع التبرعات على مدار السنين. أصبح الدعم المنتظم لهذه الأنواع من المبادرات شيئًا من تقاليد الشركة، ونحن نرحب بأي شخص يريد المساعدة!

برامجنا

ورشات تعليمية

ورشات تعليمية

نحن نعلم أمهات الأطفال ذوي الإعاقة كيفية تقديم هدايا محلية الصنع مثيرة للاهتمام.

معا يمكننا أن نفعل أكثر

معا يمكننا أن نفعل أكثر

لإدخال السعادة إلى حياة شخص ما، كا ما هو مطلوب القليل من المجهود. شارك معنا لكي نستطيع مساعدة من هو في أشد الحاجة إلى المساعدة.

رسائل الى سانتا

رسائل الى سانتا

نلبي رغبات عيد الميلاد للأطفال الذين اليتامة والمحتاجين.

حديقتنا

حديقتنا

نقوم بجمع البذور وأدوات الحديقة للأطفال في المؤسسات الاجتماعية.

مؤسسة أندري وجوليا داشين الخيرية

منذ تأسيسها، تعمل مؤسسة أندري وجوليا داشين على إحداث تغيير في حياة الشعب القبرصي. وتتخذ المؤسسة نهجا شاملا بحق، وتمد يد المساعدة حيثما تكون هناك حاجة إليها، ومعالجة تلك الاحتياجات مع أخذ جميع جوانب المجتمع في الاعتبار.

وتهدف المؤسسة إلى مواجهة المشاكل في هذه المجالات عن طريق تقديم المساعدات المالية مباشرة إلى الأفراد والأسر الذين يجدون أنفسهم في وضع اقتصادي صعب للغاية. على وجه الخصوص، تتطلع المؤسسة إلى معالجة وتحسين حياة المجتمعات والعائلات داخلها من خلال الاستثمار في صحة الأشخاص وضمان حصول الأسر على جميع وسائل الراحة اللازمة لحياة مريحة.

التعاون والرعاية

وتشارك مؤسسة أندري وجوليا داشين باستمرار في مبادرات مختلفة مع المنظمات غير الحكومية وغيرها من المؤسسات المماثلة. نبقى صادقين في بيان مهمتنا المتمثل في تقديم يد المساعدة لأي شخص يحتاج إليها في قبرص. نحن منفتحون على التعاون الجديد ونحن على استعداد دائمًا لرعاية المشاريع التي تهدف إلى تحسين حياة الأشخاص أو البيئة. في ما يلي بعض المبادرات التي نشارك فيها حاليًا:

جمعية قبرص لمكافحة السرطان

جمعية قبرص لمكافحة السرطان

منظمة خيرية مسجلة تعتني بالأشخاص المصابين بالسرطان، وتزودهم بخدمات الرعاية الملطفة بما يتماشى مع المعايير الدولية. بالإضافة إلى تقديم الدعم لأسر المرضى ومقدمي الرعاية، تهدف المؤسسة الخيرية أيضًا إلى رفع الوعي بشكل عام حول الوقاية من السرطان والتشخيص والعلاج والإغاثة.

هيئة الدعم الاجتماعي المستقلة

هيئة الدعم الاجتماعي المستقلة

وتهدف هذه المؤسسة، التي تترأسها السيدة الأولى في قبرص، إلى تقديم أكبر قدر ممكن من الدعم المالي لطلاب الجامعات الذين يواجهون ظروفا صعبة للغاية، ولا سيما ذات طبيعة اجتماعية، حتى يتمكنوا من مواصلة تعليمهم العالي وإكماله.

جمعية الصليب الأحمر القبرصي

جمعية الصليب الأحمر القبرصي

لدى هذه المنظمة الإنسانية مهمة لمنع وتخفيف المعاناة الإنسانية بشكل عشوائي، ودعم وإعداد الأفراد والمجتمعات للاستجابة بفعالية لحالات الطوارئ في أوقات الحرب وفي أوقات السلم.

البيئة

البيئة

بالإضافة إلى المشاركة في المبادرات الخيرية التي تهدف إلى مساعدة الناس، تقدم مؤسسة وتشارك مؤسسة أندري وجوليا داشين أيضًا الدعم للعديد من المبادرات البيئية ، مثل Green Dot Cyprus، والتي تركز على إعادة التدوير والحد من النفايات، و Let's Do it Mediterranean، وهي حملة تجمع المنظمات في جميع أنحاء المنطقة للمساعدة في تنظيف البحر الأبيض المتوسط.

كيف يمكنني أن أقدم المساعدة؟