اليورو دولار: الضغط على العملة الموحدة لا ينخفض

نتائج اليوم الماضي:

يوم الاثنين 12 نوفمبر، أغلق التداول في زوج اليورو / الدولار بانخفاض. انخفض اليورو مقابل الدولار بنسبة 1 %، إلى 1.1216. ساهم في انخفاض الزوج: تعزيز العملة الأمريكية، وكذلك زيادة الطلب على الأصول الدفاعية. كما يشعر المستثمرون بالقلق من التوترات في التجارة بين الولايات المتحدة والصين، فضلا عن عدم اليقين حول إيطاليا و الريكست. لا تستطيع بريطانيا حل الوضع مع الحدود الإيرلندية، أما إيطاليا مع ميزانية البلاد لعام 2019.

بمناسبة العطل الوطنية في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، لم تعمل أسواق السندات. في سوق الصرف الأجنبي، كان النشاط منخفضًا. هبطت المؤشرات الرئيسية في الولايات المتحدة، وارتفع مؤشر الدولار.

إحصائيات مجدولة (GMT + 3):

  • في الساعة 12:30 ستقوم المملكة المتحدة بالإبلاغ عن التغييرات في عدد طلبات إعانات البطالة لشهر أكتوبر ، وكذلك التغييرات في معدل البطالة وفي الساعة 13:00 ، ستقدم ألمانيا ومنطقة اليورو مؤشرًا للثقة في بيئة الأعمال من معهد ZEW لشهر نوفمبر.
  • في الساعة 23:00 في الولايات المتحدة سوف تنشر تقريرا عن الميزانية لشهر أكتوبر.

الرسم البياني لزوج اليورو دولار، فترة الساعة

الوضع الحالي:

يوم الاثنين على التداولات في أوروبا، انخفض السعر إلى المتوسط المتحرك MA لخط   D3 (الخط الأوسط مع فترة 55 و الانحراف عنه بنسبة 1%). ارتد السعر عن الخط، ولكن بعد تراجع قصير، ازداد الانخفاض في السوق الرقيق (في الولايات المتحدة وكندا، يوم عطلة).

من مستوى 1.1216، تم انتعش اليورو إلى 1.1252. بالنظر إلى أن مؤشر ستوكاستيك متواجد في الأعلى ، فأنه قبل بداية الجلسة الأمريكية أنتظر موجة جديدة من مبيعات اليورو. إذا كان البائعون يعملون من الناحية الفنية الآن، فأنا لا أرى أي عوائق لبلوغ المستوى 1.1207.

إذا رسمنا إسقاط من الحدود الدنيا للسعر 1.1240 و 1.1216، عندئذ يكون الهدف للبائعين عند المستوى 1.1190. على الإطار اليومي الأهداف هي المستويات: 1.1150 و 1.1025.