اليورو يحاول الارتداد من مستوى 1.1225

اختتم زوج يورو/دولار أمريكي التداول يوم أمس الاثنين، 22 نوفمبر، على انخفاض. وهبط اليورو بنسبة 0.39% ليصل إلى مستوى 1.1237. وكان السعر قد انخفض بشكل حاد خلال جلسة التداول في أمريكا الشمالية. وسجل مؤشر الدولار الأمريكي ارتفاعًا في أعقاب نشر أخبار تفيد أن الرئيس الأمريكي جو بايدن قد رشح الرئيس الحالي للبنك المركي الأمريكي جيروم باول ليشغل فترة ثانية مدتها 4 سنوات في منصبه. وتم ترشيح المرشحة الأخرى، لايل برينارد، لتشغل منصب نائب رئيس البنك المركزي الأمريكي. ويرى بايدن أن باول وبرينارد سيوفران قيادة قوية.

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم (بتوقيت غرينتش +3)

  • الساعة 11:15 في فرنسا: مؤشري مديري المشتريات بقطاعي الصناعة التحويلية والخدمات (نوفمبر)
  • الساعة 11:30 في ألمانيا: مؤشري مديري المشتريات بقطاعي الصناعة التحويلية والخدمات (نوفمبر)
  • الساعة 12:30 في المملكة المتحدة: مؤشري مديري المشتريات بقطاعي الصناعة التحويلية والخدمات (نوفمبر)
  • الساعة 14:00 في المملكة المتحدة: خطاب جوناثان هاسكل عضو لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي البريطاني
  • الساعة 17:45 في الولايات المتحدة: مؤشري مديري المشتريات بقطاعي الصناعة التحويلية والخدمات (نوفمبر)
  • الساعة 18:00 في الولايات المتحدة: مؤشر ريتشموند الفيدرالي للصناعة التحويلية (نوفمبر)؛ خطاب أندرو بايلي محافظ البنك المركزي البريطاني
  • الساعة 18:30 في أستراليا: مؤشر كونفرنس بورد الاقتصادي القائد (سبتمبر)
  • الساعة 21:00 في كندا: خطاب بول بودري نائب محافظ البنك المركزي الكندي

الوضع الحالي 

يجري في لحظة كتابة هذا التقرير تداول العملات الرئيسية بشكل متباين. فخلال الساعة الماضية، سجل كل من اليورو والفرنك السويسري ارتفاعًا. وفي المقابل، سجل الدولار النيوززيلندي أكبر الخسائر مقابل الدولار الأمريكي. ومن المتوقع أن يكون هبوط الدولار النيوزيلندي ناجمًا عن ترقب ما سيسفر عنه اجتماع الغد للبنك المركزي النيوزيلندي.

ويذكر أن أسبوع التداول سيكون قصيرًا هذا الأسبوع حيث ستكون البورصات الأمريكية مغلقة يوم الخميس بمناسبة الاحتفال بعيد الشكر. وسيركز المشاركون في السوق اهتمامهم اليوم على قراءات مؤشر مديري الشتريات بقطاعي الصناعة التحويلية والخدمات في عدد من بلدان الاتحاد الأوروبي. ومن المقرر أن يلقي أندرو بايلي، محاف البنك المركزي البريطاني، خطابًا خلال جلسة التداول في أمريكا الشمالية.

التحليل الفني

في صباح اليوم الثلاثاء، دفع البائعون السعر للهبوط إلى مستوى 1.1226. وتم تكوين العديد من القيعان الأدنى من القيعان السابقة على الرسم البياني للإطار الزمني ساعة واحدة. ولم يكن هناك بيع قوي لليورو خلال جلسة التداول في آسيا والمحيط الهادئ. واستقر الزوج التقاطعي يورو/جنيه إسترليني فوق مستوى 0.8380. وتشير الإشارات الفنية إلى تصحيح صعودي إلى مستوى 1.1278 (زاوية 45 درجة لمروحة جان). كما أن النمط السعري على الرسم البياني للإطار الزمني ساعة واحدة يشير أيضًا إلى استعداد للانسحاب. وإذا لم تؤدي قراءة مؤشر مديري المشتريات إلى إزعاج المستثمرين فإنه من المرجح أن يقوم الدولار واليورو بتصحيح بحلول نهاية الأسبوع.

شارك

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30