خبرتنا 19 عاماً

الاقتصاد الروسي يظهر علامات التعافي

بدء الاقتصاد الروسية استعادة عافيته. بلغ مؤشر PMI  للصناعات التحويلية في روسيا، الذي يقيس تطور ظروف السوق العامة في أكتوبر 2015 حتي 50,2 نقطة مقابل 49,1 نقطة في سبتمبر. قيمة المؤشر فوق 50 تشير الى زيادة في النشاط التجاري، ودون هذا المستوى تدل علي تراجعه. وتؤكد هذه الأرقام أن روسيا قد تتكيف مع انخفاض أسعار النفط والعقوبات.

في العام القادم، من المفترض ان تخرج بيانات المؤشرات الكلية بالزيادة. مع تأثير علي القواعد المنخفضة. وفي نفس الوقت، مع اقبال المستثمرين علي الاقتصاد الروسي، من المتوقع أن يبدأ سباق الشركات والبنوك الروسية. لرسملة المؤسسات المالية سيكون الروبل أساسي، وذلك سيعتمد إلى حد كبير على سياسة البنك المركزي الروسي.

تنبيه!

يحتوي هذا الاستعراض على آراء خاصة بالكاتب، ولا ينبغي استخدامها كمشورة أو نصيحة للإستثمار، ولا يعتبر دافعاً للقيام بأي معاملات بأدوات مالية، وليس ضماناً أو توقعاً للحصول على أي نتائج في المستقبل. شركة الباري لا تتحمل المسؤولية عن أي خسائر محتملة (أو أشكال أخرى من الضرر)، سواء كانت خسائر مباشرة أو غير مباشرة، ناتجة عن استخدام مواد الاستعراض.

إلى الأعلى