جميع الاستعراضات

استعراض سوق الفوركس بتاريخ 27.09.2017

وفقاً للبيانات سوق العقارات الصادرة يوم أمس الساعة 17:00(GMT+3)، مبيعات المساكن الجديدة في الولايات المتحدة في أغسطس بلغت 560 ألف، أقل من شهر يوليو 580 ألف.  في رأيي، الركود في سوق عقارات الولايات المتحدة يستمر تقريباً 10 أشهر. والسبب الرئيسي لهذه الظاهرة هو النمو المرتفع جدا في أسعار المساكن على مدى السنوات القليلة الماضية وبالتوازي بشكل استثنائي النمو القليل في الأجور في الولايات المتحدة. وبالتالي، فإن سوق الإسكان يعوق حاليا النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة.

كما تحدثت رئيسة مجلس الاحتياطي الفيدرالي جانيت يلين يوم أمس عن "التضخم وعدم اليقين والسياسة النقدية". وأكدت السيدة يلين مرة أخرى أن المسار الحالي للسياسة النقدية في مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي سيكون مرنا جدا وسيعتمد كليا على الوضع الاقتصادي في البلاد. في حال نمو اقتصادي أقوى، فإن بنك الاحتياطي الفدرالي سوف يسرع دورة تشديد السياسة النقدية، أما في حال نمو أضعف، قد يرفض مجلس الاحتياطي الفدرالي حتى تطبيع الميزانية العمومية وخفض سعر الفائدة الرئيسي. في رأيي أن الخطاب الأكثر مرونة لرئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي سيوفر الدعم النفسي للدولار الأمريكي.

البيانات المنتظرة:

  • 9:00 سويسرا ـ مؤشر الاستهلاك UBS لشهر أغسطس؛
  • 13:00 المملكة المتحدة ـ تقرير  CBI بشأن مبيعات التجزئة لشهر سبتمبر؛
  • 15:30 الولايات المتحدة ـ طلبيات السلع المعمرة لشهر سبتمبر؛
  • 17:00 الولايات المتحدة ـ صفقات شراء المساكن الغير منتهية لشهر أغسطس؛
  • 18:45 كندا ـ خطاب محافظ بنك كندا؛
  • 23:00 نيوزلندا ـ قرار البنك الاحطياطي النيوزلندي يشأن السياسة النقدية.

قد يلعب مؤشر طلبيات السلع المعمرة دوراً هاماً، التقلبات في هذه الفترة قد ترتفع بشكل ملحوظ.

مرة أخرى، أود أن أذكركم بأن اليوم سيكون خطاب رئيس بنك كندا ستيفن بولوز. وسيبحث الوضع الاقتصادي في كندا وتأثيره على السياسة النقدية. وبالتالي، أعتقد أن هذا الخطاب يمكن أن تلعب دورا هاما للدولار الكندي.

ومن المهم أيضا ملاحظة أنه في الساعة 23:00 (GMT+3)، سيقوم بنك الاحتياطي النيوزيلندي بنشر نتائج قراره بشأن السياسة النقدية. وقد يحدد هذا الحدث مسبقا مصير الدولار النيوزيلندي في المستقبل القريب.

EUR/USD

على فترة الأربع ساعات (H4) الزوج EUR/USD اخترق خط الترند الصاعد:

على الرسم البياني واضح أنه تـم كسر حقيقي لخط الترند. بالتالي،  الحديث عن المشتريات غير وارد.

على فترة الساعة  (H1) الزوج ЕUR/USD يحاول لأول مرة الخروج من النطاق للأسفل:

كذلك على H1 الحديث عن المشتريات غير وارد.

على فترة 30 دقيقة (M30) الزوج EUR/USD يتحرك في الترند الهابط:

من الرسم واضح أن السعر متواجد بالقرب من خط المقاومة. لذا في الوقت الحالي سوف أمتنع فتح صفقة بيع على الترند الهابط.

الوقت كتابة التقرير الزوج EUR/USD تداول عند المستوى 1.1773.

GBP/USD

على فترة الأربع ساعات (H4) الزوج GBP/USD يستمر في تواجده في الترند الهابط:

بعد فترة طويلة من اختبار خط المقاومة الزوج GBP/USD يبدأ في التصحيح. بالتالي بينما الزوج في مرحلة التصحيح، فإنه ليس من المنطق فتح صفقة لشراء.

على فترة الساعة (H1) الزوج GBP/USD يتحرك في الجزء السفلي من النطاق:

على H1 واضح أنه لا يوجد إشارات للشراء.

إذا نظرنا إلى رسم البياني لفترة 30 دقيقية فسوف نلاحظ أن الزوج GBP/USD يتحرك في الترند الهابط:

في الوقت الحالي فقط على M30 يوجد إشارة للبيع، من خط الترند الهابط بهدف اول 1.3390 و ثاني 1.3360، أما Stop Loss يجب أن يكون أعلى أخر قمة، التي تشكلت عند مستوى 1.460. إني فتحت صفقة بيع بحجم قليل جداً جداً من 1.3425 مع Stop Loss عند 1.3394 و Take Profit عند مستوى 1.3463.

وقت كتابة التقرير الزوج GBP/USD يتداول عند المستوى 1.3425.

USD/CHF

الزوج USD/CHF بعد إجتماع الفدرالي الاحطياطي المنعقد 20-21 سبتمبر، ارتفع إلى خط الترند الهابط على الفترة اليومية (D1). في الوقت الحالي الزوج USD/CHF يستمر اختبار خط الترند ولكن لا يوجد اختراق حقيقي:

أعتقد أنه في حال انحسار المخاطر الجيوسياسية في العالم و عودة معدلات النمو الطبيعية للاقتصاد الأمريكي سوف يحدث اختراق لخط الترند، و في نهاية العام الزوج USD/CHF سوف يرتفع لمستوى 0.9940 - 0.9960. مازلت أحافظ على صفقة الشراء.

وقت كتابة التقرير الزوج USD/CHF يتداول عند مستوى 0.9710.

أضف تعليقا