خبرتنا 19 عاماً

الدولار الأمركي يحصل على الدعم النفسي من الاحطياطي الفدرالي

يوم أمس الأربعاء 20 سبتمبر على الاسواق المالية خلال اليوم حدث تغير كبير. مؤشر الدولار  (DXY) في النصف الأول من يوم أمس تراجع إلى 91.33 و من ثم بعد نشر قرارات الاحطياطي الفدرالي حول السياسة النقدية الساعة 21:00 (GMT+3)، إنعكس للأعلى ووصل للمستوى 92.49. السبب الأساسي هو تليين لهجة الاحطياطي الفدرالي بشأن السياسة النقدية.

المنظم الأمريكي عدّلَ توقعاته للأسفل بالنسبة لسعر معدل الفائدة المحايدة على المدى البعيد من 3.0% لحد 2.8%. كما لمحت جانيت يلين خلال المؤتمر الصحفي إلى استعداد الخزانة لخفض سعر الفائدة لحد 0.25% في حال تدهور الوضع الاقتصادي. لهجة الاحطياطي الفدرالي الليّنة بشأن السياسة النقدية طمئنت المشاركين في السوق المالي و ستزداد ثقتهم في انتعاش الاقتصاد الأمريكي و كنتيجة عوائد سند العشر سنوات الأمريكي نمت من 2.21% لحد 2.30% و بالتالي الدولار الامريكي.

أعتبر أن تليين لهجة الخطاب بشأن السياسة النقدية ـ إشارة جيدة للاقتصاد الامريكي، إذ يمكن أن يبدأ ببطئ الدولار الأمريكية تعويض خسائره أمام اليورو، الجنيه الاسترليني، الفرنك السويسري، الين الياباني و الذهب. من الجدير بالذكر أن يوم أمس الدولار الأمريكي حصل على الدعم النفسي فقط من الاحطياطي الفدرالي، لنمو الدولار على أرض الواقع يلزم نمو مستقر للاقتصاد. أي أن الدولار سيكون حساس جيداً بالنسبة إحصاءات الاقتصاد الكلي.

أيضا اليوم، البنك الياباني بعد الاحطياطي الفدرالي كذلك قام بتخفيف لهجة خطابه بشأن السياسة النقدية. البنك الياباني أبقى سعر الفائدة الأساسية عند مستوى -0.10$ و حافظ على البرنامج الشهري لشراء الأصول الحكومية عند مستوى 80 ترليون ين، هذه المرة لصالح السياسة النقدية فائقة النعومة صوّت 8 مقابل 1، أما سابقاً كان 7 ضد 2.

وفقاً لتوقعاتSECO الاقتصادية، الناتج الإجمالي المحلي في سويسرا عام 2017 بلغ  0.9% و هو أقل بكثير من القيمة المتوقعة 1.4%.  السبب الرئيسي للإعادة تقييم النمو الاقتصادي للأسفل ــ قلة النفقات الاستهلاكية الشخصية و الحكومية، بالإضافة إلى زيادة الاستيراد. تم نشر توقعات SECO اليوم في تمام الساعة 8:45 (GMT+3).

البيانات المنتظرة:

  • 11:00 المنطقة الأوربية ـ النشرة الاقتصادية للبنك المركزي الأوروبي؛
  • 15:30 كندا ـ مبيعات الجملة لشهر يوليو؛
  • 16:30 المنطقة الأوربية ـ خطاب محافظ البنك المركزي الأوروبي؛
  • 17:00 المنطقة الاوربية ـ ثقة المستهلك Еurostat لشهر سبتمبر.

اليوم في النصف الثاني من اليوم لا يوجد بيانات هامة في الولايات المتحدة. أريد أن أضيف، إني أشك في إمكانية الدولار مباشرة بعد إجتماع الاحطياطي الفدرالي أن يبدأ نمواً مستقر. على الأغلب، إننا سنرى دولار قوياً نوعاً ما في أكتوبر - نوفمبر في حال انتعاش النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة الذي يشير إلى نمو الناتج الإجمالي المحلي إلى ما يزيد عن 2.0% سنوياً خلال 2017.

في الوقت الحالي سوف اتداول لصالح الدولار الامريكي مقابل أصول الملاذ الآمنة.

EUR/USD

على فترة الأربع ساعات الزوج EUR/USD لا يزال في الترند الصاعد، على الرغم من أن السعر يختبر خط الترند:

أي أن على H4 مازال EUR/USD  في الترند الصاعد، و ليس لدي النية التداول عكس الترند. لحين اللحظة لا يوجد إشارات شراء.

على فترة الساعة الزوج EUR/USD متواجد في الجزء السفلي من "النطاق المحتمل":

ما يعني أن الزوج EUR/USD في حالة إيقاف مؤقت للنمو، و تزداد الشكوك حول إستئناف الترند الصاعد على فترة الأربع الساعات. أود الإشارة إلى أن الدولار يوم أمس تَنهَّدَ و حصل على الدعم النفسي من قبل الاحطياطي الفدرالي و لكن مازالت القاعدة الاقتصادية للدولار غير مستقر. لذا لا أتوقع "انهيار" EUR/USD و على الأغلب لن أتداول به.

وقت كتابة التقرير اليورو دولار تداول عند المستوى 1.1911.

 GBP/USD

على فترة الأربع ساعات الزوج GBP/USD كذلك في حالة إيقاف مؤقت للنمو بالقرب من خط مقاومة الترند الصاعد:

على الرغم من أن الزوج GBP/USD عاجلاً أو آجلاً سوف يعود إلى خط الترند الصاعد، إني كما في حالة الزوج EUR/USD أمتنع عن التداول عكس الترند. و ذلك لأن في الآونة الاخيرة المناخ الاقتصادي في المملكة المتحدة يتحسن، و هو امر جيد للجنيه الاسترليني، بينما الدولار الامريكي لديه دعم نفسي فقط.

وقت كتابة التقرير الزوج GBP/USD تداول عند المستوى 1.3504.

العملات السلعية AUD، CAD، NZD و RUB

في المستقبل القريب، ليس لدي النية في شراء الدولار مقابل الدولار الاسترالي، الدولار الكندي، الدولار النيوزلاندي و الروبل الروسي. أولاً: في جميع تلك الدول يتحسن الوضع الاقتصادي. ثانياً: تليين الاحطياطي الفدرالي للسياسة النقدية يأثر إيجابياً على نمو الاقتصاد الأمريكي، و بدوره يترتفع وتيرة نمو الاقتصاد العالمي و بالتالي سيرتفع الطلب على السلع الخامية، و كنتيجة أسعار النفط، المعادن و الخ سوف تستقر و هذا سوف يدعم العملات السلعية.

في المستقبل القريب، في ظل غياب قوة قاهرة، سأفضل التداول بأزواج العملات USD/JPY و USD/CHF و الذهب.

وهذا يعني أنني سأراهن على استمرار نمو الاقتصاد الأوروبي وبداية انتعاش الاقتصاد الأمريكي الذي يمكن أن يحد من الطلب على أصول الملاذ الآمنة - الفرنك السويسري والين الياباني والذهب.

 

تنبيه!

يحتوي هذا الاستعراض على آراء خاصة بالكاتب، ولا ينبغي استخدامها كمشورة أو نصيحة للإستثمار، ولا يعتبر دافعاً للقيام بأي معاملات بأدوات مالية، وليس ضماناً أو توقعاً للحصول على أي نتائج في المستقبل. شركة الباري لا تتحمل المسؤولية عن أي خسائر محتملة (أو أشكال أخرى من الضرر)، سواء كانت خسائر مباشرة أو غير مباشرة، ناتجة عن استخدام مواد الاستعراض.

إلى الأعلى