جميع الاستعراضات

بنك الاحتياطي الفيدرالي يثبت أسعار الفائدة

ابقى صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي خلال اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق المفتوح المنعقد في 19-20 سبتمبر الجاري في واشنطون على أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل دون تغير يذكر عند ما بين 1.00%  و1.25%، ولكن خفضوا معدل سعر الفائدة المحايد من 3.0% إلى 2.8%، الأمر الذي كان متوقعاً من قبل المحللين في الأسواق.

من الجدول أعلاه نرى أن الاحطياطي الفدرالي خفض توقعاته حول سعر الفائدة المحايد (longer run) من 3.0% في يوليو إلى 2.8% في الوقت الحالي. بالإضافة انخفضت النطاقات  (central tendеncy) للأعوام 2018 و 2019، وبالتالي، فإن المسار المحتمل لدورة زيادة المعدل قد انخفض.  بالإضافة إلى ذلك الاحطياطي الفدرالي أعلن عن بداية عملية تطبيع الميزانية في أكتوبر. تفاصيل هذه العملية نشرت على صفحة بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك. وأكدت جانيت يلين خلال المؤتمر الصحفي أنه إذا بدأ الوضع الاقتصادي في التدهور، فإنهم مستعدون لرفض خفض الميزانية، وحتى إذا لزم الأمر لخفض مستوى سعر الفائدة الرئيسي.

في رأيي، أن خفض سعر الفائدة المحايدة و المسار المحتمل لدورة رفع سعر الفائدة هو إشارة واضحة إلى أن مجلس الاحتياطي الفيدرالي يدرس رفع أسعار الفائدة بشكل أبطأ، الأمر الذي من شأنه أن يؤثر على الاقتصاد الأمريكي بشكل إيجابي، وبالتالي دعم الدولار الأمريكي. بعد تخفيف لهجة السياسة النقدية يوم أمس، أعتبر أن أمام الدولار الأمريكي تنفح إمكانية تعويض جزءاً من خسائره في أكتوبر - نوفمبر أمام اليورو، الاسترليني، الفرنك السويسري، الين الياباني و الذهب.

سوف أنظر في صفقة شراء USD/CHF و بيع الذهب. وقت كتابة التقرير سعر الزوج USD/CHF تداول عند مستوى 0.9717، أما XAU/USD عند مستوى 1298.90$.

 

 

أضف تعليقا