خبرتنا 19 عاماً

اليورو لا يزال يعاني من ضغوط

نتائج اليوم الماضي:

بالأمس وقع حادثان ارهابيان كبيران في احدى المراكز الاقتصادية الهامة في أوروبا، بروكسل. وقد هبط اليورو/دولار بمقدار 50 نقطة لمستوى 1.1188 في حين هبط الاسترليني/يورو أكثر بكثير بمقدار 200 نقطة لمستوى 1.4190. وقد حدث الضغط على الاسترليني بسبب المخواف من ازدياد عن داعمين فكرة خروج انجلترا من الاتحاد الأوروبي بعد أحداث الأمس.

وقد حاول المضاربون على الصعود في الولايات المتحدة أن يدعموا الحركة من 1.1188 بعد صدور المؤشر المبدئي للنشاط التجاري في المجال الصناعي الأمريكي، الا أن المحاولة لم تنجح. استقر اليورو عند 1.1216. وقد شكل المؤشر 51.4، أقل من التوقع 51.8 ولكن أعلى من القيمة السابقة 51.3.

توقعات السوق لهذا اليوم:

لا نتوقع تأثير ممتد من أحداث الأمس على السوق، الا في حالة تكرار الهجمات. التداولات في آسيا مستقرة، ولا يتم شراء الأصول الآمنة (الين والفرنك).

نتوقع تعزز لمستوى 1.1230. السعر التقاطعي لليورو/استرليني يتواجد عند الخط الأعلى لقناة MA. لذلك، فانه سيشكل اليوم، على الأغلب، تأثير كابح على الزوج الأساسي اليورو/دولار من خلال تصحيحه.

أخبار اليوم الجاري:

  • خطاب رئيس البنك المركزي الألماني ويدمان عند الساعة 15:40 EET.
  • صدور بيانات مبيعات المباني الجديدة في الولايات المتحدة في فبراير عند الساعة 17:00 EET.
  • صدور تقرير مخزونات النفط الخام من قبل وزارة الطاقة الأمريكية عند الساعة 17:30 EET.

التحليل الفني:

أهداف اليوم: الحد الأقصى – 1.1230، والحد الأدنى – 1.1172 وإغلا ق – 1.1215.

التقلب اليومي خلال الأسابيع ال 10 الماضية: 103 نقطة (4 أرقام).

يتشكل مثلث متماثل من الحد الأدنى 1.1188. من المتوقع حدوث خروج للأسفل الى 1.1171 أو الدرجة 72 منه. ينصح بمتابعة اليورو/استرليني، الذي يتواجد عند الحد الأعلى من قناة MA ومن الممكن ان ينخفض بمقدار 35 نقطة الى 0.7855. ومع هبوط السعر التقاطعي على خلفية تعزز الدولار، فان هذا يخلق صعوبة لليورو/دولار. لذا، فانه في حالة هبوط اليورو ينصح انتظار اشارة شراء.

تنبيه!

يحتوي هذا الاستعراض على آراء خاصة بالكاتب، ولا ينبغي استخدامها كمشورة أو نصيحة للإستثمار، ولا يعتبر دافعاً للقيام بأي معاملات بأدوات مالية، وليس ضماناً أو توقعاً للحصول على أي نتائج في المستقبل. شركة الباري لا تتحمل المسؤولية عن أي خسائر محتملة (أو أشكال أخرى من الضرر)، سواء كانت خسائر مباشرة أو غير مباشرة، ناتجة عن استخدام مواد الاستعراض.

إلى الأعلى