• تداول الفوركس
  • الاستثمارات
  • برنامج الولاء
  • عروض
  • التحليلات
  • من أين أبدأ
  • نبذة عن الشركة

GBPUSD : انهيار الجنيه الاسترليني ليصل لأدنى مستوى له منذ العام 1985 بالرغم من رفع أسعار الفائدة

يواصل الجنيه الاسترليني تراجعه أمام جميع العملات الرئيسية وخاصة الدولار الأمريكي وذلك بالرغم من رفع بنك انجلترا لمعدلات الفائدة على الباوند يوم الخميس الماضي في محاولة من البنك المركزي للسيطرة على مستويات التضخم التي مازالت تسجل أرقامًا قياسية.

 

فقد تراجع زوج الباوند مقابل الدولار بنسبة 4% خلال تداولات الجمعة الماضية ليفقد 406 نقطة من رصيده ويغلق عند 1.0846 .

أما زوج الاسترالي مقابل الدولار فقد تراجع بنسبة 1.77%  ليغلق في نهاية تداولات يوم الجمعة عند 0.6528 وقد تراجع أيضًا زوج النيوزلندي مقابل الدولار بنسبة 1.9% ليغلق في نهاية التداولات عند 0.5738 .

أما زوج الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي فقد ارتفع بنسبة 0.7% ليصل إلى 1.3588 ويغلق عند تلك المستويات في نهاية الأسبوع الماضي. 

 

لاتزال ضغوطات البيع على الجنيه الاسترليني مستمرة فمنذ افتتاح السوق الأسيوي لليوم الإثنين 26 سبتمبر 2022 فقد تراجع زوج الباوند دولار بنسبة 4% أخرى ليفقد 436 نقطة من قيمته خلال الساعات الماضية. يحاول الزوج استرداد جزء من هذه الخسائر حيث ارتد يواقع 290 نقطة من أدنى مستوى تم تسجيله خلال تداولات السوق الآسيوي. 

إن تدهور قيمة الجنيه الاسترليني تأتي نتيجة تصريحات من الحكومة بتقليص الضرائب مجدداً، الأمر الذي عزز مخاوف الأسواق من زيادة التضخم و الضغط على قيمة العملة. 

التحليل الفني:

من المحتمل أن يكمل زوج الجنيه الاسترليني مقابل الدولار حركته التصحيحية الصاعدة خلال الساعات القادمة ولكن من المستبعد وصول السعر إلى مستويات تصحيح 50% فيبوناتشي من آخر موجة سعرية هابطة. 

 

سجل زوج الباوند دولار أدنى مستوى له عند 1.0346 خلال الساعات الماضية وهو مستوى يثير القلق نظرًا لقربه من مستويات التعادل التي تشكل حاجزاً نفسيًا.

مستويات المقاومة الأقرب حالياً هي 1.0840 ولكنها لاتزال بعيدة نسبيًا عن الأسعار الحالية وهي تتطلب زخم تداول عال من أجل الوصول لتلك المستويات. 

 

لايزال الاتجاه الهابط هو المسيطر على حركة الباوند دولار نظراً لتداوله تحت متوسط 50 اليومي ونظراً لبقاء مؤشر الماكد تحت خط الصفر. 

في حال ارتداد السعر إلى مستويات 1.0800 دون حدوث تطورات جديدة من ناحية أساسية تدعم سعر الجنيه الاسترليني فمن المتوقع حدوث موجة هابطة جديدة من تلك المستويات.

عند البيع من تلك المستويات فإن خط الدعم المنتظر الأول لإغلاق عمليات البيع هو عند 1.0400 وهو مستوى دعم واضح ضمن النطاق اليومي. 

GBPUSD AR 2022-09-26

 

شارك

أحدث الاستعراضات

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30