اليورو ينحصر بداخل نطاق تداول 30 نوفمبر

اختتم زوج يورو/دولار أمريكي يوم أمس الأربعاء، 1 ديسمبر، على انخفاض بنسبة 0.16% ليصل إلى مستوى 1.1320، وكان يحوم خلال اليوم بين مستوى 1.1300 ومستوى 1.1360. وقبل إغلاق جلسة التداول في أمريكا الشمالية، عاد السعر إلى مستوى 1.1311. واكتسب الدولار الأمريكي الدعم من البيانات الاقتصادية الأمريكية الإيجابية الجديدة.

ويذكر أن قراءة مؤشر معهد إدارة التوريدات لمديري المشتريات بقطاع الصناعة التحويلية قد جاءت أقوى مما كان متوقعًا، حيث ارتفع التوظيف والطلبات الجديدة. وأدت قراءة تقرير إيه. دي.بي للوظائف بالقطاع الخاص لشهر نوفمبر إلى زيادة التوقعات بأن قراءة تقرير الوظائف غير الزراعية التي سيتم الإعلان عنها غدًا الجمعة ستكون أفضل من متوسط التوقعات.

وخلال شهادته أمام الكونجرس، قال جيروم باول، رئيس البنك المركزي الأمريكي، إنه من المحتمل أن يقوم البنك المركزي الأمريكي بتسريع تقليص مشترياته من السندات الشهرية. وسجلت الأصول ذات الحساسية للمخاطر (الأسهم والنفط والدولاران الأسترالي والنيوزيلندي) خسائر بعد الإعلان عن اكتشاف أول حالة إصابة بمتحور أوميكرون في الولايات المتحدة.

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم (بتوقيت غرينتش +3)

  • الساعة 13:00 في منطقة اليورو: مؤشر أسعار المنتجين ومعدل البطالة (أكتوبر)
  • الساعة 15:30 في الولايات المتحدة: التقرير الأسبوعي لطلبات إعانة البطالة الأولية (19 – 26 أكتوبر)
  • الساعة 16:30 في الولايات المتحدة: خطاب رافائيل بوستك، رئيس فرع البنك المركزي الأمريكي بأتلانتا
  • الساعة 17:00 في الولايات المتحدة: خطاب وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين
  • الساعة 19:00 في الولايات المتحدة: خطاب راندال كوارلز، عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة
  • الساعة 19:30 في الولايات المتحدة: خطاب توماس باركن رئيس فرع البنك المركزي الأمريكي بريتشموند، خطاب رافائيل بوستك رئيس فرع البنك المركزي الأمريكي بأتلانتا، خطاب ماري دالي رئيسة فرع البنك المركزي الأمريكي بسان فرانسيسكو

الوضع الحالي 

يتسم أداء العملات الرئيسية بالتباين. فالسوق تتذبذب بين مكاسب وخسائر بسبب الغموض المتعلق بمتحور أوميكرون. وأدى الإعلان عن أول حالة للإصابة بالمتحور الجديد في الولايات المتحدة إلى دفع إدارة بايدن إلى اتخاذ إجراءات احتوائية جديدة. ويخشى المستثمرون من أن القيود المفروضة على السفر/التجارة يمكن أن تؤدي سريعًا إلى محو أي تحسن قد حدث في سلاسل التوريد.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن متحور أوميكرون يمكن أن تنتقل بين الأشخاص الذي تلقوا اللقاح. ولهذا السبب، ستقوم بريطانيا أيضًا بفرض قيود بسبب فيروس كورونا.

وبالإضافة إلى الأخبار المتعلقة بفيروس كورونا، سينصب الاهتمام اليوم على التقرير الأسبوعي لطلبات إعانة البطالة الأولية والعديد من المتحدثين من البنك المركزي الأمريكي. ومن المقرر أن يصدر تقرير الوظائف غير الزراعية غدًا الجمعة.

التحليل الفني

يتم في لحظة كتابة هذا التقرير تداول زوج يورو/دولار أمريكي عند مستوى 1.1322. وتبدو الصورة الفنية إيجابية للعملة الأوروبية الموحدة. فحتى إذا زادت الضغوط على أصول المخاطر، سيحظى اليورو بالدعم بصفته عملة تمويل. وعلى الرغم من أن المشاركين في السوق يتوقعون أن يسجل تقرير الوظائف غير الزراعية قراءة قوية، إلا أن المشترين لديهم ما يكفي من الوقت لاختبار قوتهم عند مستوى 1.1386. وإذا ظل الشراء بطيئًا اليوم الخميس فإننا سنضطر لانتظار التقلبات المرتفعة عندما يصدر تقرير الوظائف غير الزراعية الساعة 13:30 بتوقيت غرينتش غدًا الجمعة. ويقع الدعم في الوقت الحالي عند مستوى 1.1289 (زاوية 45 درجة لمروحة جان).

شارك

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30