اليورو يعوض بعض خسائره

تغير زوج يورو/دولار أمريكي بشكل طفيف يوم أمس الاثنين، 20 سبتمبر، حيث أغلق منخفضًا بنسبة 0.01% ليصل إلى مستوى 1.1726 بعد أن كان قد بلغ أدنى مستوياته خلال اليوم عند مستوى 1.1700.

وشهد الدولار الأمريكي طلبًا قويًا على شراءه خلال جلسة التداول في آسيا والمحيط الهادئ بسبب استمرار المخاوف من تخلف عملاقة التطوير العقاري الصينية، شركة إيفرجراند، عن سداد ديونها. فهذه الشركة المثقلة بديون تزيد عن 300 مليار دولار متأخرة عن دفع القروض المصرفية بالإضافة إلى المدفوعات المستحقة عليها للموردين والمستثمرين.

وانخفض الطلب على شراء الدولار الأمريكي بشكل حاد خلال جلسة التداول الأوروبية. ثم حدث تصحيح صعودي بعد فتح جلسة التداول في أمريكا الشمالية. وارتفع اليورو إلى مستوى 1.1740. واكتسبت العملة الأوروبية الموحدة الدعم خلال اليوم من الزوج التقاطعي يورو/جنيه إسترليني.

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم (بتوقيت غرينتش +3)

  • الساعة 15:30 في الولايات المتحدة: المنازل مبدوءة البناء وتصاريح البناء (أغسطس)، الحساب الجاري (الربع الثاني)؛ وفي كندا: مؤشر أسعار المنازل الجديدة (أغسطس)

الوضع الحالي 

خلال جلسة التداول الآسيوية، جرى تداول العملات الرئيسية في المنطقة الإيجابية. وسجل الدولاران الكندي والأسترالي مكاسب قوية إلى حد ما. وفي الوقت الحالي، يظهر المشترون قدرًا من الإقبال على العقود الآجلة للمؤشرات الأمريكية. وهبط مؤشر الدولار الأمريكي إلى مستوى 93.13.

وما تزال الكثير من الأمور تعتمد على الأخبار المتعلقة بعملاقة التطوير العقاري الصينية، شركة إيفرجراند. فالشركة يجب أن تدفع فوائد تبلغ 85 مليون دولار يوم 23 سبتمبر عن سندات مستحقة في مارس العام القادم. وما تزال الأسواق الصينية مغلقة اليوم بمناسبة مهرجان منتصف الخريف. وستظل الأسواق تعاني من الضغوط بسبب عدم وجود رد فعل تجاه هذه الأزمة حتى الآن من جانب البنك المركزي الصيني والسلطات الصينية.

وما تزال معنويات المخاطر هشة للغاية. ويمكن أن يعود الطلب على شراء الدولار الأمريكي قويًا في أي وقت نظرًا لأن البنك المركزي الأمريكي سيعلن عن قراره بشأن سعر الفائدة وبرنامج التيسير الكمي غدًا الأربعاء.

التحليل الفني

أبقت زاوية 112 درجة لمروحة جان زوج يورو/دولار أمريكي فوق مستوى 1.1700. وكانت حركة السعر قد ارتفعت إلى مستوى 1.1737 عند إغلاق جلسة التداول في أمريكا الشمالية وإلى مستوى 1.1740 خلال جلسة التداول الآسيوية اليوم. وتراجعت دوافع البيع بعد انخفاض يوم أمس ولكن المشترين ما يزالوا يتحركون بحذر وحرص قبيل الاجتماع المنتظر للبنك المركزي الأمريكي.

ويذكر أن البيانات الاقتصادية المقرر الإعلان عنها اليوم تبدو قليلة، ولذلك فإن الطلب على الأصول ذات الحساسية للمخاطر سيعتمد على أداء عوائد سندات الخزانة الأمريكية بالإضافة إلى أي أخبار جديدة متعلقة بشركة إيفرجراند. ونظرًا لأن العقود الآجلة على المؤشرات الأمريكية يجري تداولها في المنطقة الإيجابية فإنه من المرجح ارتفاع السعر إلى مستوى 1.1755 (زاوية 45 درجة) خلال جلسة التداول الأوروبية. ومع ذلك، فإذا زادت الضغوط وتم استئناف البيع من خط التوازن، سيكون المستوى المستهدف التالي للبائعين هو 1.1685 (زاوية 15 درجة).

أحدث الاستعراضات

كل شخص لديه إمكانية كسب المال

لا حاجة لأن تتداول بنفسك من أجل الكسب. استثمر في تجارة المدراء المتمرسين وحقق الأرباح!

تسجيل

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30