اليورو يحاول تعويض خسائره التي تكبدها في وقت سابق هذا الأسبوع

هبط مؤشر الدولار الأمريكي يوم أمس الخميس، 9 سبتمبر، بنسبة 0.19% ليصل على مستوى 92.47. واختتم اليورو التداول على ارتفاع بنسبة 0.08% ليصل إلى مستوى 1.1825. وكان السعر قد ارتفع إلى مستوى 1.1841 بعد اجتماع البنك المركزي الأوروبي والذي قرر الإبقاء على سعر الفائدة على عمليات إعادة التمويل الرئيسية وعلى مرفق الإقراض الهامش وعلى مرفق الإيداع عند 0.00% و 0.25% و سالب 0.50% على الترتيب.

وقال البنك المركزي الأوروبي إنه سيخفض بشكل طفيف وتيرة شراء السندات التي يشتريها بموجب برنامجه الطارئ في الربع القادم. ولم يحدد البنك خطوته المقبلة في سياسته النقدية، بما في ذلك كيفية الإنهاء التدريجي لبرنامج "شراء السندات الطارئ لمواجهة جائحة كورونا" الذي يبلغ حجمه 1.85 تريليون يورو. وسيواصل مجلس إدارة منطقة اليورو عملية شراء الأصول بموجب برنامج "شراء السندات الطارئ لمواجهة جائحة كورونا" حتى نهاية شهر مارس 2022 على أقل تقدير وحتى يرى أن مرحلة أزمة فيروس كورونا قد انتهت.   

ورفع البنك المركزي الأوروبي توقعاته للناتج الإجمالي المحلي لعام 2021 إلى 5% من 4.6% (4.6% مقارنة بنسبة 4.7% التي كان يتوقعها سابقًا لعام 2022 و 2.1% مقارنة بنسبة 2.1% التي توقعها سابقًا لعام 2023)، كما قام البنك برفع توقعاته للتضخم لعام 2021 من 1.9% إلى 2.2% (1.7% لعام 2022 من 1.5% التي كان يتوقعها في وقت سابق و1.5% لعام 2023 من 1.4% التي كان يتوقعها في وقت سابق).

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم (بتوقيت غرينتش +3)

الساعة 9:00 في ألمانيا: مؤشر أسعار المستهلكين (أغسطس)

الساعة 12:30 في منطقة اليورو: خطاب رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد

الساعة 12:30 في روسيا: قرار سعر الفائدة للبنك المركزي الروسي

الساعة 13:10 في منطقة اليورو: خطاب فرانك إلديرسون، عضو المجلس التنفيذي للبنك المركزي الأوروبي

الساعة 15:30 في كندا: معدل البطالة، تقرير ايه..دي.بي للتغير في التوظيف، التغير في وظائف الدوام الجزئي، معدل المشاركة (أغسطس)

الساعة 15:30 في الولايات المتحدة: مؤشر أسعار المنتجين (أغسطس)

الساعة 20:00 في الولايات المتحدة: تقرير بيكر هيوز الأسبوعي لعدد منصات التنقيب عن النفط

الوضع الحالي 

يتم تداول جميع العملات الرئيسية في المنطقة الإيجابية باستثناء الفرنك السويسري والين الياباني. ويتصدر الدولار النيوزيلندي (0.26%) قائمة أعلى العملات الرئيسية ربحًا ويليه الدولار الأسترالي (0.17%). ويجري في لحظة كتابة هذا التقرير تداول اليورو مقابل 1.1838 ويتم تداول اليورو على ارتفاع بسيط بسبب توقف المكاسب نتيجة لانخفاض الزوج التقاطعي يورو/جنيه إسترليني.

وكان السعر قد تراجع إلى مستوى 1.1805 بعد الخطاب الذي ألقته كريستين لاجارد، ولكنه استأنف ارتفاعه بعد ذلك. ويظهر الطلب على الأصول ذات الحساسية للمخاطر ميلاً لجانب الشراء اليوم، ولذلك فإنه لدى المشترين فرصة جيدة لدفع السعر للارتفاع حتى مستوى 1.1875.

ويرى رافائيل بوستيك رئيس فرع البنك المركزي الأمريكي في اتلانتا والذي يتمتع بحق التصويت في اجتماعات اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة إن البنك سيقلص برنامجه لشراء السندات هذا العام ولكنه لا ستوقع أن يتم إصدار هذا القرار في الاجتماع المقبل للجنة والذي سيعقد على مدار يومي 21 و 22 سبتمبر الحالي.

التحليل الفني

خلال جلسة التداول في آسيا والمحيط الهادئ، هبط اليورو إلى مستوى 1.1819 والذي تم منه استئناف الشراء مرة أخرى. وفي الوقت نفسه، بدأ الدولار الأمريكي في الانخفاض بشكل عام. واستقر المشترون فوق خط التوازن في الموجة الأولى من الشراء واقتربوا من خط الاتجاه المرسوم من قمة 1.1909 في الموجة الثانية.

والارتفاع من قاع 8 سبتمبر عند 1.1802 هو تحرك تصحيحي. ونظرًا لأنه خلال الهبوط أمس توقفت حركة السعر فوق مستوى 1.1802، هناك فرصة للمشترين اليوم للوصول إلى مستوى 1.1875. وسيحتاج ذلك إلى اختراق حازم لمستوى 1.1845 وإلى دعم من الزوج التقاطعي يورو/جنيه إسترليني.

الخلاصة: سجل اليورو مكاسب طفيفة يوم أمس الخميس. ومن الواضح أن المشترين قد تخلوا عن ارتداء نظاراتهم خلال خطاب كريستين لاجارد. فقد دافعوا عن مستوى 1.18 ويحاولون اليوم اختراق خط الاتجاه المرسوم من قمة 1.1909 وشهد صباح اليوم الجمعة زيادة في الإقبال على الأصول ذات الحساسية للمخاطر. ومن الناحية الفنية، فجميع الظروف مهيأة لارتفاع اليورو لمستوى 1.1875. وتوجد مقاومة عند مستوى 1.1855.

EURUSD-100921

 

أحدث الاستعراضات

كل شخص لديه إمكانية كسب المال

لا حاجة لأن تتداول بنفسك من أجل الكسب. استثمر في تجارة المدراء المتمرسين وحقق الأرباح!

تسجيل

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30