اليورو في حالة ترقب قبيل إعلان سياسة البنك المركزي الأوروبي

للمرة الأولى منذ أسبوع، أنهى زوج اليورو/دولار اليوم على ارتفاع في السعر مكونًا نمط الشمعة اليومية البيضاء يوم أمس الأربعاء، 21 يوليو. وكانت حركة السعر قد بدأت من مستوى 1.1780. وفي ظل عدم وجود بيانات اقتصادية مهمة، انخفضت العملة الأوروبية الموحدة خلال النصف الأول من الجلسة إلى مستوى 1.1752 عائدة إلى قاعها الذي سجلته يوم 5 أبريل. وبعد ذلك ارتد الزوج من ذلك المستوى وارتفع إلى 1.1804 ثم اختتم اليوم عند مستوى 1.1794.

وفي صباح اليوم، قضى الزوج معظم جلسة التداول الآسيوية يتحرك في اتجاه جانبي ضيق. وأعقب ذلك الهبوط إلى مستوى 1.1779 ثم العودة إلى مستوى 1.1795. وتنتظر السوق الآن قرار سعر الفائدة للبنك المركزي الأوروبي. ولست بحاجة إلى أن أقول إن أسعار الفائدة لن يتم رفعها ولا خفضها، وإنما سينصب كل الاهتمام على المؤتمر الصحفي وبيان السياسة النقدية للبنك المركزي، حيث من الممكن أن يتضمنان إرشادات جديدة حول الإطار الزمني للتخلي التدريجي عن التيسير الكمي

وإذا لم يسفر اجتماع البنك المركزي الأوروبي عن أي مفاجآت كبيرة، يمكن أن نتوقع أن يختبر الزوج الحد العلوي للقناة الهبوطية الحالي، ويعقب ذلك مواصلة الهبوط وسيكون مستوى 1.1704 هو المستوى المستهدف على أغلب الظن.

1

 

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30