زوج اليورو/دولار: الدولار في تراجع وسط ارتفاع عائدات الخزينة الأمريكية

أظهرت العملات الرئيسية ديناميكيات متقلبة نهاية الأسبوع المنصرم. حيث  تراجع كل من الدولار الأسترالي (-0.45٪)، واليورو (-0.27٪)، والفرنك السويسري (-0.25٪)، والدولار الكندي (-0.04٪) جميعهم مقابل الدولار. في حين خالف الاتجاه الهبوطي كل من الجنيه الاسترليني (+ 0.26٪)، الين الياباني (0.08٪)، والدولار النيوزيلندي (+ 0.48٪) مسجلين ارتفاعًا مقابل الورقة الخضراء.

أغلق زوج اليورو/ دولار على انخفاض في يوم الجمعة 2 من شهر أبريل بنحو 0.13٪ عند مستوى 1.1761. بينما استقرت العملة الأمريكية بشكل هامشي مقابل منافسيها، مستمدةً الدعم من تقرير الوظائف الغير الزراعية الممتاز للولايات المتحدة.

حيث خلق الاقتصاد الأمريكي في شهر مارس وظائف جديدة على نحو فاق التوقعات. وتعزى هذه الزيادة إلى ارتفاع عدد التطعيمات باللقاح وزيادة الأموال العامة لمكافحة جائحة الوباء.

ووفقاً للتقرير، ارتفع عدد الوظائف الغير الزراعية إلى نحو 916,000 فعلية (مقابل الرقم المتوقع 647,000)، وهي أكبر زيادة شُهدت منذ شهر أغسطس الماضي. وبذلك جرى تعديل بيانات شهر يناير صعودًا من 166,000 إلى 233,000، وتم تعديل بيانات فبراير صعودا لتُظهر إضافة 468,000 وظيفة بدلا من الرقم السابق المعلن البالغ 379,000. وفي ضوء هذه التعديلات الجارية، تمت تعديل إجمالي الوظائف لشهري يناير وفبراير بزيادة قدرها 156,000 وظيفة.

كما تراجع معدل البطالة من نسبة 6.0٪ إلى 6.2٪ مقارنة بشهر فبراير الماضي. أما نسبة السكان البالغين سن العمل بلغت 61.5٪ مقابل نسبة 61.4٪ في شهر فبراير. وجاء انخفاض معدل الأجور بالساعة بنسبة 0.1٪ مقارنة بنسبة 0.3٪ المسجلة في الشهر السابق. أما النسبة على أساس سنوي، فقد جاءت 4.2٪ مقابل نسبة 5.2٪. وكانت جميع بيانات التقرير قوية باستثناء معدل الأجور بالساعة.

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم (GMT + 3)

●        11:30 المملكة المتحدة: قروض الرهن العقاري (الربع الرابع)

●        16:45 الولايات المتحدة: مؤشر مديري المشتريات الخدمي (مارس)؛

●        17:00 الولايات المتحدة: نشاط الأعمال غير التصنيعي ISM (مارس)، طلبيات المصانع (مارس)

1

الوضع الحالي

افتتح اليورو على ارتفاع طفيف خلال جلسة التداول الآسيوية، و وصل إلى مستوى 1.1772. وقد قلص البائعون جميع أرباحهم خلال جلسة الافتتاح الأوروبي حيث دخلت جميع العملات الرئيسية ضمن المنطقة السلبية. بينما كانت قوة الدولار مدعومة من ارتفاع عائد الخزينة الأمريكية لمدة 10 سنوات من نسبة 1.70٪ إلى نسبة 1.72٪ ، بالإضافة إلى تقرير الوظائف الأمريكية  الصادر في يوم الجمعة.

من المتوقع أن تكون أحجام التداول اليوم أضعف من المعتاد ما قبل جلسة تداول أمريكا الشمالية نظرًا للغياب الأوروبي عن التداول لهذا اليوم بمناسبة عيد الفصح يوم الإثنين. وتقع مستويات الدعم الرئيسية لليورو عند 1.1750 و 1.1732، لذا في حال تراجعت حركة السعر إلى ما دون مستوى 1.1732، فلن يتمكن اليورو على الأرجح من الارتداد إلى أعلى مستوى ليوم الجمعة عند مستوى 1.1787 حتى نهاية الأسبوع. كما سيكون سوق اليوم في موقف ضعف، لذا لا يمكن استخلاص أي استنتاجات حول نجاح البائعين إلا عند حوالي الساعة 15 بتوقيت جرينتش. وستظل العملة الموحدة تحت الضغط بسبب عمليات الإغلاق العام للبلدان الأوروبية وارتفاع عوائد الخزينة الأمريكية.

أحدث الاستعراضات

كل شخص لديه إمكانية كسب المال

لا حاجة لأن تتداول بنفسك من أجل الكسب. استثمر في تجارة المدراء المتمرسين وحقق الأرباح!

تسجيل

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30