زوج اليورو/دولار: اليورو يسعى لمواصلة ارتفاعه المستمر منذ 5 أيام متتالية

أغلقت العملات الرئيسية على انخفاض أمام الدولار الأمريكي في نهاية الأسبوع الماضي. وكان الدولار النيوزيلندي هو أشد هذه العملات انخفاضًا حيث تراجع بنسبة 2.26%. وسجلت العملات الأخرى خسائر بمقدار أقل حيث هبط الدولار الأسترالي (1.24%) والفرنك السويسري (1.14%) واليورو (0.91%) والين الياباني (0.75%) والدولار الكندي (0.54%) والجنيه الإسترليني (0.56%).

وارتفع زوج اليورو/دولار بنسبة 0.25% ليصل إلى مستوى 1.1793 يوم الجمعة الموافق 20 مارس. وكان اليورو قد صعد خلال الجلسة الآسيوية. وفي جلسة التداول الأوروبية، ظلت العملات الرئيسية تتحرك في مسار صعودي باستثناء الفرنك السويسري والين الياباني. وحظي اليورو بالدعم بفضل البيانات الاقتصادية الألمانية الإيجابية حيث سجلت جميع المؤشرات الثلاثة الصادرة عن معهد آي,إف,أو قراءة أفضل مما كان متوقعًا وأيضًا أفضل من القراءات السابقة.

وتعرض اليورو لضغوط بسبب الموجة الثالثة من فيروس كورونا التي تمتد في أرجاء أوروبا، ولذلك فإن مكاسب اليورو أمام الدولار الأمريكي كانت أقل من مكاسب الجنيه الإسترليني أمام العملة الأمريكية. وكان زوج جنيه إسترليني/دولار أمريكي قد ارتفع إلى مستوى 1.3812 بفضل الدعم من الأزواج التقاطعية.

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم

الساعة 11:30 في المملكة المتحدة: المعروض النقدي M4، وقروض الرهم العقاري والموافقات على قروض الرهن العقاري (فبراير)

1

الوضع الحالي 

شهدت العملات الرئيسية خلال جلسة التداول الآسيوية تحركًا تصحيحيًا بعد الارتفاع الذي سجلته يوم الجمعة الماضية. فالعملات التي سجلت أكبر قدر من الارتفاع يوم الجمعة هي نفسها العملات التي تتصدر اليوم قائمة الأداء المتدني. وكان اليورو قد هبط إلى مستوى 1.1774. ونظرًا لأن أجندة الاقتصاد الكلي اليوم الاثنين ليس بها الكثير فإن الاتجاه الجانبي ربما يستمر حتى الغد.

وما يزال اليورو يتعرض لضغوط بسبب عمليات الإغلاق. وكان زوج اليورو/جنيه إسترليني قد هبط هبوطًا حادًا يوم الخميس وشكل نمطًا سعريًا ليوم الجمعة والذي أدى إلى تصحيح صعودي حاد إلى مستوى 0.8600. وفي ظل عدم وجود أخبار بشأن عمليات إغلاق جديدة فإنه اليورو من المرجح أن يدخل في مرحلة تصحيح.

ويواجه ثيران زوج اليورو/جنيه إسترليني تحديًا كبيرًا اليوم. فطالما يظل اليورو قويًا فإنهم يحتاجون إلى العودة إلى القمة السابقة عند مستوى 0.8562. وسيؤدي ذلك إلى إتاحة المجال أمام زوج اليورو/دولار للوصول إلى مستوى 1.18 والصمود أمام مستوى 1.1762 (قاع يوم الخميس). ومع ذلك فإنه من أجل زيادة المكاسب فإنه يجب حدوث ارتفاع في الدولارين الأسترالي والنيوزيلندي وهما عملتان يحتلان مركز القيادة فيما يتعلق بالإقبال على المخاطرة. وسيؤدي اختراق مستوى 1.18 إلى تمهيد الطريق أمام زوج اليورو/دولار للارتفاع نحو مستوى 1.1855.

أحدث الاستعراضات

كل شخص لديه إمكانية كسب المال

لا حاجة لأن تتداول بنفسك من أجل الكسب. استثمر في تجارة المدراء المتمرسين وحقق الأرباح!

تسجيل

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30