زوج اليورو/دولار: الثيران يقومون بجني الأرباح

ارتفعت العملات الرئيسية مقابل الدولار الأمريكي قبيل عطلة نهاية الأسبوع. وسجل الدولار الكندي أكبر المكاسب الأسبوعية مقابل الدولار الأمريكي (+1.45%). وسجلت بقية العملات ارتفاعًا بمقدار أصغر حيث ارتفع الفرنك السويسري (+1.21%) والدولار الأسترالي (1.10%) واليورو (+0.98%) والجنيه الإسترليني (+0.87%) والدولار النيزيلندي (+0.53%). وكان الين الياباني هو العملة الرئيسية التي هبطت مقابل الدولار الأمريكي (سالب 0.27%).

EURUSD-Weekly

وكان زوج اليورو/دولار قد ارتفع يوم الجمعة، 9 أكتوبر، حيث صعد اليورو بنسبة 0.61% مقابل الدولار الأمريكي ليصل إلى مستوى 1.1829. وحظيت العملات الرئيسية بالدعم بفضل هبوط الدولار الأمريكي بشكل عام تأثرًا بتحسن معنويات السوق بعد استئناف المحادثات بين الجمهوريين والديمقراطيين بشأن الحوافز الاقتصادية في الولايات المتحدة وزيادة الآمال بأنه ربما سيتم أخيرًا إعطاء الضوء الأخضر لحزمة المساعدات الاقتصادية التي طال انتظارها.

ويذكر أن مؤشرات الأسهم الأمريكية قد أغلقت على ارتفاع يوم الجمعة. وصعد مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.88% ليصل إلى 3477 نقطة محققًا أعلى إغلاق له منذ مطلع شهر سبتمبر. وارتفع مؤشري داو جونز الصناعي وناسداك بنسبة 0.57% و1.39% على الترتيب.

وقالت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأمريكي على منصة تويتر إن وزير الخزانة ستيفن منوتشين أخبرها أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مهتم بالتوصل سريعًا إلى اتفاق بشأن حزمة تحفيزية ضخمة. وجاءت هذه الرسالة بعد أن ذكرت بيلوسي أنها لن تدعم مشروع قانون منفصل لتقديم حوافز اقتصادية إلى شركات الطيران والذي اقترحه الرئيس الأمريكي، بدون ضمان بأن البيت الأبيض سيقدم حزمة مساعدات أكبر.

وكان ترامب قد قال في تغريده على منصة تويتر إن المفاوضات المتعلقة بالدعم المالي للاقتصاد تحرز تقدمًا. ثم ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، نقلاً عن مصادر مطلعة، أن البيت الأبيض يستعد لأن يقدم حزمة دعم مالي مقدارها 1.8 تريليون دولار لعرضها على الكونجرس. وقال المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض، لاري كودلو، إن ترامب قد وافق على حزمة تحفيزية معدلة. 

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم (بتوقيت غرينتش +3):

  • الساعة 08:45 في سويسرا: التوقعات الاقتصادية الصادرة عن أمانة الدولة للشؤون الاقتصادية
  • الساعة 14:00 في منطقة اليورو: خطاب كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي
  • الساعة 19:00 في المملكة المتحدة: خطاب بايلي محافظ البنك المركزي البريطاني
  • عطلة رسمية في الولايات المتحدة وكندا
EURUSD-121020

الوضع الحالي:

افتتح اليورو التداول اليوم الاثنين، 12 أكتوبر، على انخفاض. ولم تكن هناك أخبار يمكن أن تتسبب في هذا الهبوط. ومن المحتمل أن المشاركين في السوق قد فضلوا جني الأرباح منذ اللحظات الأولى لبداية التداول اليوم بعد الارتفاع الذي حدث يوم الجمعة. ونتيجة لذلك، هبط الزوج إلى مستوى 1.1808. ويجري تداول العملة الأوروبية الموحدة في وقت كتابة هذا التقرير عند مستوى 1.1815. ونظرًا لأن حركة السعر قد سارت يوم الجمعة في مسار صعودي بدءًا من الجلسة الآسيوية وحتى نهاية اليوم، ونظرًا أيضًا لأن اليوم عطلة رسمية في الولايات المتحدة وكندا، يمكن أن نتوقع حدوث تحرك معاكس لما حدث يوم الجمعة، والمستوى المستهدف اليوم هو خط التوازن عند مستوى 1.1790 أو خط درجة 45 عند مستوى 1.1775.

وسيقوم بوريس جونسون، رئيس الوزراء البريطاني خلال الجلسة الأوروبية بكشف النقاب عن إجراءات جديدة للتصدي لوباء كوفيد-19. وستدخل منطقة مدينة ليفربول قريبًا في "المستوى الثالث" الأشد صرامة من القيود الجديدة لمكافحة فيروس كورونا. وهناك حدث آخر ينبغي متابعته اليوم وهو الخطاب الذي من المقرر أن تلقيه اليوم كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي. وكانت لاجارد قد تحدثت الأسبوع الماضي وستلقي العديد من الخطابات هذا الأسبوع أيضًا. وسيؤدي ذلك إلى زيادة التقلبات في الأسواق خلال جلسة التداول الأوروبية.

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30