زوج اليورو/دولار: المتداولون الآسيويون يدفعون اليورو للارتفاع إلى 1.1891

تعرض زوج اليورو/دولار لخسائر طفيفة يوم أمس الخميس 27 أغسطس، حيث هبط اليورو بنسبة 0.07% ليصل إلى مستوى 1.1821 أمام الدولار الأمريكي. وكانت التقلبات قد ارتفعت في السوق خلال جلسة التداول في أمريكا الشمالية بعد الخطاب الذي ألقاه رئيس البنك المركزي الأمريكي، جيروم باول في منتدى السياسة الاقتصادية الذي ينظمه البنك المركزي الأمريكي في كانساس سيتي. وكان باول قد كشف النقاب عن إطار إستراتيجي جديد يهدف إلى استعادة التوظيف الكامل ووصول التضخم إلى مستوى متوسط مقداره 2%. وسيسمح البنك المركزي الأمريكي الآن للتضخم بالارتفاع فوق مستوى 2% من أجل تعويض التضخم المنخفض.

وهبط الدولار الأمريكي في بادئ الأمر بسبب الخطاب الذي ألقاه جيروم باول، ولكنه سرعان ما عوض خسائره وبدأ في تسجيل الارتفاع أمام العملات بشكل عام. ومع ذلك فإن المكاسب كانت محدودة نظرًا لأن السوق كانت قد توقعت بالفعل حدوث تحول في السياسة النقدية والتي من المتوقع أن تؤدي على المدى الطويل إلى إضعاف الدولار الأمريكي. وأدى ذلك إلى استقرار حركة السعر بالقرب من خط التوازن عند مستوى 1.1822 بحلول نهاية اليوم.

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم (بتوقيت غرينتش +3):

الساعة 12:00 في منطقة اليورو: ثقة المستهلكين، والمعنويات الاقتصادية، والمعنويات الصناعية، والمعنويات الخدمية (أغسطس)

الساعة 15:30 في كندا: الناتج الإجمالي المحلي (يونيو)؛ وفي الولايات المتحدة: الدخل الشخصي والإنفاق الشخصي (يوليو)

الساعة 16:05 في المملكة المتحدة: خطاب أندرو بايلي، محافظ البنك المركزي البريطاني

الساعة 16:45 في الولايات المتحدة: مؤشر شيكاغو مديري المشتريات (أغسطس)، مؤشر جامعة ميشيغان لتوقعات المستهلك (أغسطس)

الساعة 20:00 في الولايات المتحدة: تقرير بيكر هيوز بشأن عدد منصات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة؛ واستمرار منتدى جاكسون هول

الوضع الحالي:

ارتفع اليورو إلى مستوى 1.1888 خلال التعاملات الآسيوية صباح اليوم. وكان المتداولون الآسيويون خارج الصورة خلال الوقت الذي أدلى فيه رئيس البنك المركزي الأمريكي بخطابه مساء أمس، ولذلك فإنهم قد اختاروا إلى حد كبير تكرار أداء الاتجاه الذي سلكته السوق يوم أمس. ووفقًا لتوقعاتنا فإن زوج اليورو/دولار سيرتفع إلى درجة 112 من زوايا جان ثم يهبط مرة أخرى إلى خط التوازن.

ويذكر أن نطاق التداول يوم أمس كان 137 نقطة. ونظرًا لأن حركة السعر في هذا النطاق اليومي قد زادت عن 400 نقطة في أعقاب التقلبات الحادة، لا يمكن للثيران الاستمرار لأكثر من ذلك بدون حدوث تصحيح. ويعتبر التحرك حول خط التوازن لمدة يومين من النقاط الجيدة للقيام بذلك. وبالنسبة إلى المستقبل، فالسيناريو الأساسي الذي نتوقعه يتنبأ باحتمال كبير بحدوث تراجع وليس تحركًا صعوديًا.

EURUSD-28-08

 

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30