زوج اليورو/دولار: تصحيح على الدولار الأمريكي في جميع أرجاء السوق

سجلت الولايات المتحدة رقمًا قياسيًا جديدًا في عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في يوم واحد والذي بلغ 45500 شخصًا. وأدى ذلك إلى إقبال المستثمرين على أصول الملاذ الآمن وارتفاع الدولار الأمريكي وهبوط مؤشرات الأسهم. وحذرت الصين من احتمال إلغاء اتفاقها التجاري مع الولايات المتحدة.

وفي يوم الجمعة الموافق 26 يونيو، أغلق التداول على اليورو عند نفس سعر الإغلاق تقريبًا الذي أغلق عنده يوم الخميس على الرغم من ارتفاع التقلبات خلال اليوم. ففي نفس اليوم، سجلت الولايات المتحدة رقمًا قياسيًا جديدًا في عدد الإصابات الجديدة بفيروس كوفيد-19 في يوم واحد والذي بلغ 45500 شخصًا. وأدى هذا الارتفاع في الحالات الجديدة في ولايات أمريكية مختلفة إلى التأثير بشكل سلبي على معنويات المستثمرين. وقامت كل من تكساس وفلوريدا بإغلاق الحانات. وتم فرض بعض القيود أيضًا في العديد من المدن الأوروبية. 

وهبطت مؤشرات الأسهم الأمريكية بنحو 2.5%. فقد تراجع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 2.42% ليصل إلى 3009.05 نقطة. وانخفض زوج اليورو/دولار إلى مستوى 1.1195 ولكنه نجح بعد ذلك في الارتفاع إلى مستوى 1.1238 بفضل زيادة الطلب على اليورو في أزواجه التقاطعية.

وحذرت الصين من أنه إذا واصلت الولايات المتحدة التدخل في هونج كونج فإن المرحلة الأولى من اتفاقها التجاري مع الولايات المتحدة قد تتعرض للخطر. وفي نهاية يوم التداول، هبطت مؤشرات الأسهم الأمريكية (داو جونز وستاندرد آند بورز 500) بنحو 2.5%.

أخبار اليوم (بتوقيت غرينتش +3):

الساعة 12:00 في منطقة اليورو: ثقة المستهلكين (يونيو)، مناخ الأعمال (يونيو)، مؤشر المعنويات الاقتصادية (يونيو)، الثقة الصناعية (يونيو)

الساعة 12:30 في المملكة المتحدة: خطاب أندرو بايلي، محافظ البنك المركزي البريطاني

الساعة 15:00 في ألمانيا: مؤشر أسعار المستهلكين المنسق (يونيو)

الساعة 15:30 في كندا: مؤشر أسعار المنتجين (مايو)

الساعة 17:00 في الولايات المتحدة: مبيعات المنازل المعلقة (مايو)

1

الوضع الحالي:

في الجلسة الآسيوية اليوم، ارتفعت جميع العملات الرئيسية أمام الدولار الأمريكي. فقد سجل الجنيه الإسترليني مكاسب مبهرة بلغت 0.43% في أعقاب هبوط يوم الجمعة. وسيتحدث اليوم أندرو بايلي، محافظ البنك المركزي البريطاني، عند الساعة 12:30 (بتوقيت شرق أوروبا). ولن يتحدث بايلي عن السياسة النقدية اليوم، ولذلك فإن حديثه لن يكون له تأثير كبير على زوج الجنيه الإسترليني/الدولار الأمريكي. ويذكر أن زوج اليورو/دولار يجري تداوله الآن على ارتفاع حيث وصل إلى 1.1259. 

وما تزال معظم الأصول الآن تحت رحمة الأخبار المتعلقة بفيروس كورونا. ويمر مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بموقف صعب بعد أن نجحت الدببة في اختراق خط الاتجاه خلال الأسبوع الماضي. وإذا واصل الدببة الهجوم، فقد يهبط السوق بأكمله. ويمكن أن يؤدي إنهاء المؤشر للأسبوع فوق مستوى 3100 نقطة إلى تخفيف الضغوط على سوق الأسهم,

ويذكرنا فتح السوق اليوم بما حدث يوم 22 يونيو. ونحن نتوقع ارتفاع السعر إلى مستوى 1.1270 ثم يعقب ذلك تصحيحًا إلى مستوى 1.1247 ثم الارتفاع مرة أخرى إلى مستوى 1.1275. ويعتبر خطاب محافظ البنك المركزي البريطاني وبيانات التضخم من ألمانيا هما أهم العوامل الأساسية التي ينبغي متابعتها عن كثب اليوم.

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30