زوج اليورو/دولار: الأسواق تترقب المؤتمر الصحفي لكريستين لاجارد

في يوم الأربعاء الموافق 22 يناير، اختتم اليورو التداول على ارتفاع بنسبة 0.09%. وكان ارتفاع الجنيه الإسترليني قد أدى إلى خلق معنويات إيجابية تجاه العملات الرئيسية، وجاء ارتفاع الجنيه الإسترليني بشكل عام بفضل بيانات اقتصادية بريطانية قوية ونتيجة للأخبار المتعلقة بمسألة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وكان مجلس اللوردات في البرلمان البريطاني قد وافق على مشروع قانون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، مما يعني أن يوم 31 يناير سيكون تاريخ خروج بريطانيا العظمى من الاتحاد الأوروبي - ولم يعد يتبقى سوى تصديق البرلمان الأوروبي على اتفاق الخروج.  

وخلال الجلسة الأمريكية، تعرض اليورو لضغوط تأثرًا ببيانات إيجابية متعلقة بسوق العقارات في الولايات المتحدة والتي جاءت أفضل مما كان متوقعًا وأفضل من قراءة الشهر السابق. فقد سجلت مبيعات المنازل أعلى قراءة لها في نحو عامين (5.4 مليون وكانت التوقعات 5.35 مليون).

أحداث اليوم (بتوقيت غرينتش +3):

  • في الساعة 15:45 في منطقة اليورو، سيصدر البنك المركزي الأوروبي قراره بشأن سعر الفائدة
  • في الساعة 16:30 في منطقة اليورو، سيصدر البنك المركزي الأوروبي بيان السياسة النقدية وسيعقد مؤتمره الصحفي
  • في الساعة 16:30 في الولايات المتحدة، سيصدر تقرير طلبات إعانة البطالة الأولية (للأسبوع المنتهي بتاريخ 17 يناير)
  • في الساعة 18:00 في منطقة اليورو، سيصدر مؤشر ثقة المستهلكين (يناير)
  • في الساعة 18:30 في الولايات المتحدة، سيصدر تقرير إدارة معلومات الطاقة بشأن المخزون الأمريكي من النفط الخام (للأسبوع المنتهي بتاريخ 17 يناير)
Рис. 1

الوضع الحالي:

تحققت التوقعات التي تنبأنا بها يوم أمس. أما اليوم فإنه لا توجد توقعات بسبب اجتماع البنك المركزي الأوروبي والمؤتمر الصحفي لكريستين لاجارد، والمقرر أن يعقد في وقت لاحق اليوم. ولم يعتاد المستثمرون حتى الآن على كريستين لاجارد، ولذلك فإنه من الصعب الأخذ في الحسبان الحالة المزاجية للجماهير عند وضع التوقعات.

وبالإضافة إلى المؤتمر الصحفي، أثرت تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تأثيرًا سلبيًا على اليورو. وكان الرئيس الأمريكي قد قال في مقابلة مع "فوكس نيوز" يوم أمس الأربعاء إنه إذا لم تتوصل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى اتفاق حول التجارة فإن واشنطن ستفرض رسومًا جمركية بنسبة 25% على وارداتها من السيارات الأوروبية. وعلاوة على ذلك فإن هناك حالة من الضبابية السياسية في إيطاليا. وكان رئيس حزب "حركة خمس نجوم"، الذي يشكل جزءًا من الحكومة، قد أعلن استقالته من منصبه كزعيم للحزب.

ويجري تداول اليورو في وقت كتابة هذه السطور عند مستوى 1.1091. ويقع السعر بالقرب من خط التوازن. وتظهر أزواج اليورو التقاطعية أداء متباينا. وإذا استطاع المشترون إيجاد موطئ قدم فوق مستوى 1.11 فإن الطريق سيكون مفتوحًا أمامهم للوصول إلى مستوى 1.1122. وعلى أي حال، فنحن لا ننصح بالقيام بأي غزوات للسوق قبل المؤتمر الصحفي لكريستين لاجارد.

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30