زوج اليورو/دولار: من المتوقع وصول الارتفاع إلى درجة 45

في يوم الجمعة الموافق 29 نوفمبر، كان اليورو مرتفعًا عند نهاية التداول. وكان ذلك اليوم هو يوم تداول قصير في الولايات المتحدة بمناسبة الاحتفال بعيد الشكر ولذلك فإن حجم عمليات التداول في السوق كان منخفضًا نسبيًا. وفي هذه السوق الراكدة التي تنفذ فيها عمليات قليلة، سجل زوج اليورو/دولار أدنى مستوياته في أسبوع عند مستوى 1.0981، وكذلك أعلى مستوياته في اليوم عند مستوى 1.1028. ولم تكن هناك أي أخبار مهمة قد صدرت لتبرر هذا الارتفاع.  

أخبار اليوم (بتوقيت غرينتش +3):

  • في الساعة 11:55 في ألمانيا، سيصدر مؤشر ماركت لمديري المشتريات بقطاع الصناعة التحويلية (نوفمبر)
  • في الساعة 12:30 في منطقة اليورو، سيصدر مؤشر ماركت لمديري المشتريات بقطاع الصناعة التحويلية (نوفمبر)
  • في الساعة 17:00 في منطقة اليورو، خطاب كريستين لاجارد، رئيسة البنك المركزي الأوروبي
  • في الساعة 18:00 في الولايات المتحدة، سيصدر مؤشر معهد إدارة الإمدادات لمديري المشتريات بقطاع الصناعة التحويلية (نوفمبر)

 031211

الوضع الحالي:

فتحت الأسواق على ارتفاع في أعقاب الإعلان عن بيانات صينية قوية يوم السبت. فقد سجل المؤشر الرسمي لنشاط الشركات بقطاع الصناعة التحويلية في الصين في شهر نوفمبر ارتفاعًا إلى 50.2 نقطة من 49.3 نقطة في شهر أكتوبر. وصدر صباح اليوم مؤشر ماركت/ كايكسين لمديري المشتريات بقطاع الصناعة التحويلية. وسجلت قراءة هذا المؤشر ارتفاعًا أيضًا إلى 51.8 نقطة في شهر نوفمبر مقابل 51.7 نقطة في شهر أكتوبر.  

وكان الارتفاع محدودًا بسبب نشر أخبار تفيد إيقاف المفاوضات الحالية التي تهدف إلى إبرام اتفاق تجاري بين الصين والولايات المتحدة نتيجة لإقرار الولايات المتحدة لقانون الديمقراطية وحقوق الإنسان الذي يدعم الاحتجاجات في هونج كونج. وقد تم الإعلان عن هذه الأنباء يوم أمس الأحد في موقع أكسيوس الإخباري الذي ذكر أن هذه المعلومات هي نقلاً عن مصادر في الإدارة الأمريكية.  

واليوم، يوجه المتداولون اهتمامهم إلى الانتخابات العامة المقبلة في المملكة المتحدة والتي ستعقد بعد أسبوعين. وفي الساعة 17:00 (بتوقيت موسكو)، ستلقي كريستين لاجارد، رئيسة البنك المركزي الأوروبي خطابًا. وفي الولايات المتحدة، سيصدر مؤشر معهد إدارة الإمدادات لمديري المشتريات بقطاع الصناعة التحويلية (نوفمبر).

ووفقًا إلى التوقعات، نحن نتنبأ بحدوث تصحيح للارتفاع الذي حدث يوم الجمعة والهبوط إلى مستوى 1.1002. وقد يتوقف الهبوط عند مستوى 1.1010 حيث إنه على الأرجح سيقوم خط التوازن بتقديم الدعم عند ذلك المستوى. ومنذ يوم الجمعة تمكن المشترون من تجاوز قمتي 1.1013 و 1.1018 وسيكون من المثير النظر في الدخول في مراكز الشراء عند حدوث انخفاضات. ويقع المستوى المستهدف الأول عند درجة 45 ومستوى 1.1033. ومن الجدير بالذكر أن هذا الأسبوع حافل بالأحداث المهمة، قرارات بشأن أسعار الفائدة من جانب البنك المركزي الأسترالي والبنك المركزي الكندي، وتقرير الناتج الإجمالي المحلي في أستراليا، وكذلك تقرير الوظائف غير الزراعية الأمريكية (الذي يوضح وضع سوق العمل في الولايات المتحدة).  

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30