زوج اليورو/دولار: محاولة للعثور على نقطة توازن

في يوم الاثنين الموافق 4 نوفمبر، أغلق التداول على اليورو على انخفاض. وشهد يوم أمس الاثنين محو جميع المكاسب التي حققها الثيران على مراكز الشراء يوم الجمعة فوق مستوى 1.130. وفي الفترة التي سبقت الجلسة الأمريكية، كان زوج اليورو/دولار يجري تداوله بشكل جانبي. وبعد هبوط الزوج تحت حاجز الدعم عند مستوى 1.1146، تسارعت وتيرة الهبوط ليصل السعر إلى مستوى 1.1125.  

وبالنظر إلى أن الأسواق قد تجاهلت الأرقام الضعيفة لتقرير الإنتاج الصناعي في الولايات المتحدة، ربما تكون الضغوط على العملة الأوروبية الموحدة قد جاءت من التوقعات بشأن الخطاب الأول الذي ألقته كريستين لاجارد بصفتها رئيسًا للبنك المركزي الأوروبي خلفًا لماريو دراجي، حيث تجنبت في خطابها أي حديث عن السياسة النقدية.

وكانت طلبيات المصانع في الولايات المتحدة قد انخفضت في سبتمبر بمقدار 0.6% (كانت التوقعات تشير إلى -0.5%، وسجلت القراءة السابقة -0.1%).

وأغلقت مؤشرات الأسهم الأوروبية والأمريكية على ارتفاع. وقد حظيت أسواق الأسهم بالدعم من التفاؤل بشأن التوصل لاتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين. وتقول واشنطن وبكين إنه قد تم إحراز تقدم في المحادثات بين البلدين، في حين لمحت السلطات الأمريكية إلى أنه ربما يتم إبرام الاتفاق في نهاية الشهر. ولم يتبقى إلا تحديد تاريخ محدد لذلك.

أخبار اليوم (بتوقيت غرينتش +3):

  • في الساعة 12:30 في المملكة المتحدة، سيصدر مؤشر ماركت لمديري المشتريات بقطاع الخدمات (أكتوبر)
  • في الساعة 13:00 في منطقة اليورو، سيصدر مؤشر أسعار المنتجين (سبتمبر)
  • في الساعة 16:30 في الولايات المتحدة، سيصدر تقرير الميزان التجاري (سبتمبر)
  • في الساعة 17:45 في الولايات المتحدة، سيصدر مؤشر ماركت لمديري المشتريات بقطاع الخدمات (أكتوبر)
  • في الساعة 18:00 في الولايات المتحدة، سيصدر مؤشر معهد إدارة التوريدات لمديري المشتريات غير التصنيعي (أكتوبر)
EURUSD H1

 

الوضع الحالي:

هبط الزوج إلى مستوى 1.1113 خلال الجلسة الآسيوية اليوم، وهو ما يمثل ارتدادًا بنسبة 61.8% من الارتفاع من مستوى 1.1073 إلى مستوى 1.1176. وفي وقت كتابة هذه السطور، يجري تداول اليورو عند مستوى 1.1126. ويحقق الدولار الأمريكي ارتفاعًا أمام عملات الملاذ الآمن ويشهد انخفاضًا أمام بقية العملات. ويحظى الثيران بالدعم من تفاؤل المستثمرين بالتوصل لاتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وارتفع الزوج فوق مستوى 1.1130 (الحد السفلي لنطاق التماسك بين 31 أكتوبر و 1 نوفمبر). وتقع درجة 45 عند مستوى 1.1165. ويمر خط التوازن عبر مستوى 1.1150، والذي نتوقع أن يتجاوزه الزوج. ويمكن أن نشهد تكوين نمط القمة المزدوجة (قمة 1.1180 من يوم 21 أكتوبر وقمة 1.1176 من يوم 4 نوفمبر). وإذا ارتفع الزوج فوق مستوى 1.1150 فإن ذلك سيؤدي لتحييد محاولة يوم أمس لإحداث انعكاس في المسار.  

أحدث الاستعراضات

كل شخص لديه إمكانية كسب المال

لا حاجة لأن تتداول بنفسك من أجل الكسب. استثمر في تجارة المدراء المتمرسين وحقق الأرباح!

تسجيل

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30