زوج اليورو/دولار: صورة متباينة

اليوم السابق:

في يوم الخميس الموافق الثامن عشر من يوليو، أغلق التداول على اليورو على ارتفاع ملحوظ ونجحت العملة الأوروبية الموحدة من تعويض جميع الخسائر التي تكبدتها في وقت سابق من الأسبوع. وكان الزوج قد وصل إلى مستوى 1.1280 مرة أخرى ووصل إلى القمة التي كان قد وصلها يوم الاثنين. وفي الجلسة الآسيوية، وصل الزوج إلى مستوى 1.1241، ولكنه تراجع إلى مستوى 1.1205 خلال التداول في أوروبا. ويرجع السبب في ذلك إلى القراءة القوية جدًا لتقرير مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة. وكانت مبيعات التجزئة البريطانية قد ارتفعت على أساس شهري بنسبة 1.5% وبنسبة 3% على أساس سنوي. 

وساعدت أيضًا قراءة مسح البنك المركزي البريطاني لشروط الائتمان للربع الثاني في هبوط اليورو. ومع ذلك ينبغي أن نتذكر أن التوترات في بريطانيا ما تزال سائدة بشأن تغيير الحكومة والخروج من الاتحاد الأوروبي.  وفي الجلسة الأمريكية، بدأت العملة الأوروبية الموحدة ارتفاعها. فقراءة بيانات الوظائف الأمريكية ومسح البنك المركزي الأمريكي في فيلادلفيا لقطاع الصناعة التحويلية قد ساهم في إضعاف الدولار الأمريكي مما أتاح لليورو الارتفاع، وفي الوقت نفسه ساهمت التصريحات التي أدلى بها عضوي اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، رافاييل بوستيك وجون وليامز، في زيادة الضغوط الهبوطية على الدولار الأمريكي بعد ذلك.

أخبار اليوم (بتوقيت غرينتش +3):

  • في الساعة 11:30 في المملكة المتحدة، سيصدر تقرير صافي اقتراض القطاع العام (يونيو)
  • في الساعة 15:30 في كندا، سيصدر تقرير مبيعات التجزئة (مايو)
  • في الساعة 18:05 في الولايات المتحدة، خطاب بولارد، المسؤول بالبنك المركزي الأمريكي
  • في الساعة 23:30 في الولايات المتحدة، خطاب روزنجرين، المسؤول بالبنك المركزي الأمريكي
EURUSD H1

 

الوضع الحالي:

من المرجح جدًا أن يواصل الزوج التداول اليوم في نفس النطاق الذي كان يجري تداوله فيه يوم أمس. ومع ذلك فإن الوضع الحالي يتسم بالغموض. ولا يمكن أن نستبعد اختراق كل من الحد العلوي (1.1287) والحد السفلي (1.1194) لهذا النطاق. وسيؤدي اختراق أي من الحدين لتحديد مسار الزوج في المستقبل القريب.

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30