زوج اليورو/دولار: استمرار الاتجاه الهبوطي لليورو

 

اليوم السابق:

في يوم الاثنين 4 فبراير، انتهي التداول على اليورو على انخفاض. ففي الجلسة الأمريكية، حقق الدولار الأمريكي مكاسب أمام جميع العملات الرئيسية في أعقاب ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات. ومن الواضح أن المتداولين والمستثمرين قد ركزوا على الجوانب الإيجابية التي تضمنها تقرير الوظائف غير الزراعية الأمريكية الذي صدر يوم الجمعة الماضية. ومع ذلك فقد كان ارتفاع الدولار الأمريكي محدودًا بسبب النتائج المخيبة للآمال لتقرير طلبيات المصانع الأمريكية. وكانت طلبيات المصانع قد انخفضت بنسبة 0.6% في شهر نوفمبر مقابل توقعات بارتفاعها بنسبة 0.3%.  وبما أن هذه البيانات كانت لشهر نوفمبر، كان رد الفعل تجاهها ضعيفًا نسبيًا. وبالتالي، هبط اليورو إلى مستوى 1.1424.

أخبار اليوم: (بتوقيت غرينتش +3):

  • في الساعة 11:50 في فرنسا، سيصدر مؤشر مديري المشتريات الخدمي عن مؤسسة ماركيت (لشهر يناير)
  • في الساعة 11:55 في ألمانيا، سيصدر مؤشر مديري المشتريات الخدمي عن مؤسسة ماركيت (لشهر يناير)
  • في الساعة 12:00 في منطقة اليورو، سيصدر مؤشر مديري المشتريات الخدمي عن مؤسسة ماركيت (لشهر يناير)
  • في الساعة 12:30 في المملكة المتحدة، سيصدر مؤشر مديري المشتريات الخدمي عن مؤسسة ماركيت (لشهر يناير)
  • في الساعة 13:00 في منطقة اليورو، سيصدر تقرير مبيعات التجزئة (لشهر ديسمبر)
  • في الساعة 16:30 في كندا، سيصدر تقرير الواردات (لشهر ديسمبر) والصادرات (لشهر ديسمبر)
  • في الساعة 17:45 في الولايات المتحدة، سيصدر مؤشر مديري المشتريات الخدمي عن مؤسسة ماركيت (لشهر يناير)
  • في الساعة 18:00 في الولايات المتحدة، سيصدر مؤشر مديري المشتريات في القطاع غير الصناعي عن معهد إدارة التوريدات (لشهر يناير)
EURUSD hourly chart

 

الوضع الحالي:

كنت قد توقعات حدوث ارتداد من مستوى 1.1454 والذي يعقبه اختراق للدعم، وقد تحققت هذه التوقعات تمامًا. وقد تم كسر درجة 45، ولكن الزوج أخفق في الوصول إلى المستوى المستهدف عند درجة 67. ويقوم الزوج في الوقت الحالي بتحرك تصحيحي صعودي ولكن لا يصاحبه أي حجم تداول قوي، ولذلك فإنني أبقي على المستوى الذي استهدفه عند درجة 67 (عند 1.1408). وعلى الخط السفلي لقناة A-A، فإن المستوى المستهدف هو 1.1370. ويمكن أن يتدخل مؤشر ستوكاستك في ذلك لأن المؤشر يقع في الوقت الحالي في منطقة الشراء. ومع ذلك فهذا لن يؤثر كثيرًا لأن مؤشرات التذبذب لا تتعارض مع الاتجاه. ومع التحرك القوي، سيظل في المنطقة تحت 20% وسيبقى هناك حتى يحدث انعكاس في اتجاه السعر.    

وتتسم المؤشرات بأنها جميعًا متأخرة في الوقت ولذلك فإنها في الوقت الحالي لا تتنبأ بأي شيء. فكل ما تقوم به هو أن تظهر لنا الوضع الحالي في السوق. والمؤشر المبكر الوحيد هو بيانات التحرك للعرض والطلب.