خبرتنا 19 عاماً

بيتكوين عام 2018 ، إلى أين؟

العام 2017 كان مبهر النجاح للبيتكوين - سعر العملة المشفرة الرائد ارتفع من حوالي 900 $ إلى 20,000 $، أي ارتفع سعر البيتكوين تقريباً 20 مرة. السؤال الذي يطرح نفسه: هل يتمكن البيتكوين في العام الحالي 2018 أن يظهر نمواً مشابهاً؟ في رأيي، احتمال حدوث نمو هائل في الأشهر المقبلة غير مرجح. على الأرجح، طالما أن مشكلة "التحجيم" لا تزال دون حل، بيتكوين سوف يتقلب في نطاق واسعة جدا من 8,000 $ إلى 20,000 $:

أريد أن أذكركم أنه في نوفمبر 2017 SegWit2x لم يحدث، وكان من المفترض أنه يمكن أن يحل مشكلة "التحجيم". بعد ذلك، ارتفع سعر بيتكوين من 7,200$ إلى 20,000$  و ذلك فقط لأن المجتمع بيتكوين ظلت موحد، على الرغم من، أن وجهة نظر الأساسية، لم يكن هناك أي سبب لزيادة سعر العملة الرقمية الرائدة - ولا تزال مشكلة "التحجيم" دون حل.

حاليا بنشاط تجري نقاشات في منتديات العملات الرقمية  (على سبيل المثال في المنتدى bitcointalk.org) بشأن إطلاق محتمل لشبكة البرق بيتكوين "Lightning Network"، والتي يمكن أن تُخلص بيتكوين من العمولات المكلفة، وكذلك منح إمكانية زيادة كبيرة  في عدد المعاملات التي يمكن لشبكة بيتكوين معالجتها. في الوقت الحالي، لا يوجد موعد محدد لإطلاق شبكة البرق، ولكن الكثيرون يرجحوا أن هذا يمكن أن يحدث قبل منتصف عام 2018. حقيقة أن شبكة البرق يمكن إطلاقها في غضون أشهر قليلة، كتب Jameson Lopp  4 يناير في التغريد له (أحد الداعمين الرئيسيين للبيتكوين).

وأعتقد أنه طالما أن مشكلة "التحجيم" لم تحل، فإن سعر البيتكوين من الغير مرجح أن يحدث الحد الأقصى التاريخي له بالقرب من 20,000 $، ولكن حتى في حالة إطلاق شبكة البرق لا أعتقد أن سعر بيتكوين سوف تكون قادرة على تكرار نجاح العام السابق 2017 - مستحيل. وأعتقد أنه في أفضل حالة، في عام 2018، سعر العملة المشفرة الرائدة  يمكن أن يرتفع إلى  35,000$ - 40,000$، وإذا بقيت مشكلة "التحجيم"، على الأرجح، فإن السعر قد ينخفض أقل من 10,000 $.

وقت كتابة التقرير، يتم تداول بيتكوين بحوالي 13,333 $، وفقا ل CoinMarketCap.

تنبيه!

يحتوي هذا الاستعراض على آراء خاصة بالكاتب، ولا ينبغي استخدامها كمشورة أو نصيحة للإستثمار، ولا يعتبر دافعاً للقيام بأي معاملات بأدوات مالية، وليس ضماناً أو توقعاً للحصول على أي نتائج في المستقبل. شركة الباري لا تتحمل المسؤولية عن أي خسائر محتملة (أو أشكال أخرى من الضرر)، سواء كانت خسائر مباشرة أو غير مباشرة، ناتجة عن استخدام مواد الاستعراض.

إلى الأعلى