خبرتنا 19 عاماً

في فضاء العملات المشفرة ظهر مصفِّي البنوك محتمل

في الآونة الاخير، في فضاء العملات المشفرة تزداد شعبية المشروعRipio  الناشئ (Ripio Credit Network). Ripio هي شبكة ائتمان عالمية من نظير إلى نظير مبنية على أساس العقود الذكية و البلوكشاين التي تزيد من الشفافية والمصداقية قطاع الائتمان. المشروع الناشئ Ripio طُوّر على منصة الإيثريوم.

أذكر بأن المشروع في وقت سابق كان يعمل تحت اسم BitPagos. تأسس BitPagos في عام 2013 في الأرجنتين، وكان الغرض منه هو توفير فرصة لسكان دول أمريكا اللاتينية لإجراء معاملات الدفع الدولية على خلفية عدم الاستقرار الاقتصادي في هذه المنطقة من العالم، فضلا عن عدم وجود البنية التحتية المصرفية اللازمة. وفرت BitPagos فرصة لسكان الأرجنتين في عام 2014 لإجراء معاملات دولية في بيتكوين من أجل تجاوز الضوابط المالية التي وضعتها البنوك الأرجنتينية. ونتيجة ذلك اكتسب BitPagos شعبية واسعة في بعض بلدان أمريكا اللاتينية.

رؤية الثمار الإيجابية من BitPagos، دفع مطوريه لإطلاق مشروع عالمي يسمى Ripio Credit Network. وفقا لخريطة الطريق لـRipio ، سيتم إطلاق المشروع في أبريل 2018 - من الآن فصاعدا سيكون من الممكن توفير و الحصول على قرضية من خلال توكين RCN.

وقد ازاد الحديث في منتدى العملات المشفرة Reddit أن Ripio يمكن أن يصبح منافسا قويا للبنوك التجارية التي تشارك في أنشطة الائتمان والودائع. واحدة من المزايا الرئيسية لـ Ripio بالمقارنة مع البنوك هو أن ريبيو هو مشروع عالمي، أي أن أي شخص في العالم يمكن أن يقرض المال لشخص آخر بغض النظر عن الموقع الجغرافي، وهذه الإمكانية محدودة على البنوك محلياً.

أنا شخصيا أعتقد أن المشروع مثير جدا للاهتمام، وعلى الأرجح، يمكن أن يكون واعد جداً. في الوقت الحالي، يتم تداول ريبيو بحوالي 0.38 دولار لكل وحدة عملة، وقيمتها السوقية 185.5 مليون دولار، وفقا لـ CoinMarketCap:

 

وأعتقد أنه إذا كان المشروع حقا سينطلق في أبريل 2018، فبحلول هذا التوقيت سعر ريبيو سيبدأ في النمو.

تنبيه!

يحتوي هذا الاستعراض على آراء خاصة بالكاتب، ولا ينبغي استخدامها كمشورة أو نصيحة للإستثمار، ولا يعتبر دافعاً للقيام بأي معاملات بأدوات مالية، وليس ضماناً أو توقعاً للحصول على أي نتائج في المستقبل. شركة الباري لا تتحمل المسؤولية عن أي خسائر محتملة (أو أشكال أخرى من الضرر)، سواء كانت خسائر مباشرة أو غير مباشرة، ناتجة عن استخدام مواد الاستعراض.

إلى الأعلى