خبرتنا 19 عاماً

الأميركيون يفضلون البيتكوين، وليس الدولار

معظم الأمريكيين يثقون بالبيكوين أكثر من عملتهم الوطنية - الدولار الأمريكي. ويتجلى ذلك في استطلاع للرأي أجراه السياسي الأمريكي رون بول على التويتر. رون بول هو سياسي أمريكي مشهور وعضو سابق في الكونغرس، فضلا عن أنه ممثل للحزب الجمهوري الأمريكي، الذي شارك عدة مرات في الانتخابات الرئاسية. أجرى رون بول مؤخرا استطلاعا على تويتر بين مشتركيه (شارك أكثر من 70,000 مشترك في التصويت)، أي نوع من الأصول يفضلون:

ووفقا لاستطلاع الرأي الذي أجراه رون بول، فإن 54% من الذين شملهم الاستطلاع في حال كان لديهم 10,000 دولار (إذا كانوا قد تلقوا هذا المبلغ كهدية) لاحتفظوا بهذه الأموال في البيتكوين لمدة 10 سنوات. 36% من المستطلعين يفضلون الذهب، و 10% فقط - اتجهوا إلى الدولار الأمريكي.

إنها نتيجة مثيرة للاهتمام. وتبين أن معظم السكان الأمريكيين لا يؤمنون بعملتهم الوطنية. يبدو لي أن الدولار لن يلغي عملة وطنية أخرى (على سبيل المثال، اليوان الصيني، اليورو، الخ)، كما كان يفترض سابقاً، بل الأمريكيين أنفسهم سوف يرفضون الدولار من الداخل، و يتجهوا إلى العملات المشفرة.

تنبيه!

يحتوي هذا الاستعراض على آراء خاصة بالكاتب، ولا ينبغي استخدامها كمشورة أو نصيحة للإستثمار، ولا يعتبر دافعاً للقيام بأي معاملات بأدوات مالية، وليس ضماناً أو توقعاً للحصول على أي نتائج في المستقبل. شركة الباري لا تتحمل المسؤولية عن أي خسائر محتملة (أو أشكال أخرى من الضرر)، سواء كانت خسائر مباشرة أو غير مباشرة، ناتجة عن استخدام مواد الاستعراض.

إلى الأعلى