خبرتنا 19 عاماً

الجامعة الفيتنامية FPT سوف تعتمد البيتكوين وسيلة دفع، على الرغم من حظر البنك المركزي فيتنامي

وتخطط جامعة FPT ، وهي جامعة فيتنامية خاصة، لقبول الرسوم الدراسية في البيتكوين، على الرغم من القرار الأخير الصادر عن بنك فيتنام المركزي بحظر استخدام العملة المشفرة كأداة للدفع. جامعة FPT هي مؤسسة تعليمية خاصة مع فروع في مدينة هو تشي منه، هانوي ودانانج، أي في أكبر ثلاث مدن في فيتنام.

و سوف تبدأ الجامعة قريباً جداً قبول الرسوم الدراسية في عملة البيتكوين من الطلاب الأجانب، وفقاً لعميد جامعة FPT. هذا ما كتبه على صفحته في الفيسبوك الدكتور لو ترونغ تونغ، عميد جامعة FPT. ويعتقد الدكتور تونغ أن هذه الطريقة لن تزيد فقط من الاهتمام الطلاب الأجانب بالدراسة في FPT ، بل سيكون في مقدورهم تجاوز الرقابة الصارمة على العملة الأجنبية في بلدانهم عند تحويل الأموال إلى فيتنام.

الشيء الأكثر إثارة للاهتمام هو أنه في جامعة FPT  ينظروا في إطلاق التخصصات الأكاديمية المرتبطة  بالعملات المشفرة للطلاب الذين يدرسون المالية وإدارة الأعمال والخدمات المصرفية.

لنرى تطور هذه الأحداث في الفيتنام، مع العلم أن البنك المركزي الفيتنامي في الحظره إستخدام العملات الرقمية كوسيلة دفع أعلن أن الأشخاص المسؤولين سوف يواجهون غرامة تصل إلى 9000 دولار وتحقيق جنائي.

 

تنبيه!

يحتوي هذا الاستعراض على آراء خاصة بالكاتب، ولا ينبغي استخدامها كمشورة أو نصيحة للإستثمار، ولا يعتبر دافعاً للقيام بأي معاملات بأدوات مالية، وليس ضماناً أو توقعاً للحصول على أي نتائج في المستقبل. شركة الباري لا تتحمل المسؤولية عن أي خسائر محتملة (أو أشكال أخرى من الضرر)، سواء كانت خسائر مباشرة أو غير مباشرة، ناتجة عن استخدام مواد الاستعراض.

إلى الأعلى