جميع الاستعراضات

VimpelCom: محصلة التسع أشهر ـ شعاع أمل يطرق الباب

النتائج المالية لمجموعة فيمبلكوم حسب US GAAP للربع الثالث و التسع أشهر الأولى من عام 2016  كانوا كالمتوقع ضعيفة. خلال الربع الثالث إرادات المجموعة انخفضت بنسبة 3 % بمعدل السنة لحد 2.29 مليار، أما إرادات التسع أشهر من العام الحالي انخفضوا بنسبة  11% بمعدل السنة لحد 6.55 مليار. على الرغم من ذلك نتائج الربع الثالث كانت أفضل من الثاني.  رخم هبوط الإرادات إنخفض بفضل نمو الإرادات من خدمات نقل البيانات في الهاتف (الاتنرنت). مع ذلك الصعوبات المتعلقة بإرتفاع الأسعار المعدات و الخدمات في التجرئة  مستمرة بالضغط على إرادات الشركة.

بيد ذلك التخلص من الأصول الخاسرة ( الفرع الإيطالي) في الربع الثالث ما أدى إلى تقليص التكاليف، حيث ارتفع مؤشر EBITDA خلال التسع أشهر بنسبة 19% بمعدل السنة لحد 2.45 مليار. الربحية حسب EBITDA ارتفعت بقليل في الربع الثالث و في محصلة التسع أشهر بلغت 37.3%.

في فرع روسيا من مجموعة  فيمبلكوم الإرادات هبطت خلال الربع الثالث بنسبة 5 % بمعدل السنة، خلال التسع أشهر هبطت بنسبة 14 % بمعدل السنة. ولكن الربحية حسب EBITDA في الفرع الروسي أعلى من بشكل عام بالنسبة للمجموع ككل (38%). الجدير بالذكر أن الفروع التي نمو فيها الإرادات هي فقط باكستان و بنكلادش، و كذلك EBITDA أظهر نمواً في الفرع الأوكراييني. هذا مرتبط بعدم تشبع سوق الاتصالات في هذه البلدان.

على بورصة نيويورك بعد إعلان النتائج الماليةللمجموعة أسهمها ارتفعت بنسبة 5%. على الأغلب هذا مرتبط بنجاح الشركة بالخروج من المستنقع الإيطالي وليس بالنتائج بحد ذاتها.

أضف تعليقا